أكرم القصاص

7 سنوات من الإنجازات.. افتتاح أهم وأكبر متحف للآثار فى العالم بالقاهرة

الأربعاء، 09 يونيو 2021 03:00 ص
7 سنوات من الإنجازات.. افتتاح أهم وأكبر متحف للآثار فى العالم بالقاهرة المتحف القومى للحضارة - صورة أرشيفية
كتب كامل كامل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى شهر أبريل الماضى افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي المتحف القومي للحضارة، وهو أول متحف من نوعه في مصر والشرق الأوسط والعالم أجمع، في السطور التالية نرصد أهم معلومات عن المتحف القومى للحضارة المصرية، الذى استقبل موكب المومياوات الملكية المكون من 22 مومياء ملكية من الأسرة الثامنة عشر والتاسعة عشر.

يقع المتحف بالقرب من حصن بابليون، ويطل على بحيرة عين الصيرة في قلب مدينة الفسطاط التاريخية بمنطقة مصر القديمة بالقاهرة، وتم وضع حجر الأساس في عام 2002 ليكون هذا المتحف واحدًا من أهم وأكبر متاحف الآثار في العالم.

وهو أول متحف يتم تخصيصه لمجمل الحضارة المصرية؛ حيث ستحكى أكثر من 50 ألف قطعة أثرية مراحل تطور الحضارة منذ أقدم العصور حتى العصر الحديث، وسوف تعرض مقتنيات المتحف في معرض رئيسي دائم يتناول أهم إنجازات الحضارة المصرية، بالإضافة إلى ستة معارض أخرى تتناول موضوعات: الحضارة، والنيل، والكتابة، والدولة والمجتمع، والثقافة، والمعتقدات والأفكار، بالإضافة إلى معرض المومياوات الملكية، وبتكلفة إجمالية بلغت مليار ونصف جنيه.

وسيتضمن المتحف أيضًا مساحات للمعارض المؤقتة، فضلًا عن معرض خاص بتطور مدينة القاهرة الحديثة، وسوف يضم المتحف أبنية خدمية، وتجارية، وترفيهىة، ومركزًا بحثيًا لعلوم المواد القديمة والترميم، كما سيكون المتحف مقرًا لاستضافة مجموعة متنوعة من الفعاليات، كعروض الأفلام، والمؤتمرات، والمحاضرات، والأنشطة الثقافية وبذلك سيكون هذا المتحف الذي يستهدف الجماهير المحلية والأجنبية مؤسسة متكاملة لها دورها المتميز في نشر الوعي الأثري والتعريف بدور مصر في إرساء دعائم الحضارة الإنسانية.

في عام 2017 افتتحت قاعة العرض المؤقت التي تبلغ مساحتها 1000م٢، وتضم معرضًا مؤقتًا عنوانه "الحرف والصناعات المصرية عبر العصور"، يهدف إلى التعريف بتطور الحرف المصرية (الفخار، والنسيج، والنجارة، والحلي)، ويشمل هذا المعرض حوالى 420 قطعة أثرية مختارة من بعض المتاحف، والعديد من المجسمات، بالإضافة إلى شاشات كبيرة تعرض عددًا من الأفلام الوثائقية التي تتناول تاريخ كل حرفة وتطورها عبر العصور.

وفى 3 أبريل عام 2021 استقبل المتحف موكب المومياوات الملكية المكون من 22 مومياء ملكية من الأسرة الثامنة عشر والتاسعة عشر.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة