أكرم القصاص

3 رسائل من زيارة رئيس الوزراء للبورصة.. التأكيد على دور سوق المال لتمويل المشروعات.. ومساندة خطة هيكلة سوق المشروعات الصغيرة.. ودعم حملات الاستثمار بالبورصة.. وأرباح 18 مليار جنيه بعد زيارة مصطفى مدبولي

الجمعة، 25 يونيو 2021 05:46 م
3 رسائل من زيارة رئيس الوزراء للبورصة.. التأكيد على دور سوق المال لتمويل المشروعات.. ومساندة خطة هيكلة سوق المشروعات الصغيرة.. ودعم حملات الاستثمار بالبورصة.. وأرباح 18 مليار جنيه بعد زيارة مصطفى مدبولي الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء
كتب هانى الحوتى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
حملت زيارة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، لمقر البورصة المصرية في القرية الذكية 3 رسائل هامة أبرزها دور سوق رأس المال كمصدر رئيسي من مصادر تمويل النمو الاقتصادي، ودعم الحكومية لحملات رفع الوعي بأساسيات الادخار والاستثمار عبر سوق الأوراق المالية، ومساندة الحكومة لتطوير قدرات الشركات الصغيرة والمتوسطة، فيما استقبلت البورصة زيارة "مدبولي" بأرباح 18 مليار جنيه.
 
وأكد الدكتور مصطفى مدبولي، خلال زيارته على أهمية دور سوق رأس المال كمصدر رئيسي من مصادر تمويل النمو الاقتصادي، ومساعدة الكيانات الاقتصادية على النمو والتوسع، وتوفير فرص عمل، وأن الحكومة المصرية لم ولن تدخر جهداً في اتخاذ أي إجراءات تدعم عمل البورصة المصرية لتحقق مستهدفاتها، خاصةً رفع درجة الوعي المالي للمجتمع بأساسيات الادخار والاستثمار عبر سوق الأوراق المالية، وهو النهج الذي انتهجته إدارة البورصة المصرية مؤخراً عبر إطلاقها حملة إعلانية لنشر الثقافة المالية وزيادة معدلات الوعي والمعرفة بدور البورصة كمنصة للتمويل والاستثمار.
 
 
كما أكد "مدبولي"، أن الاستراتيجية الوطنية لتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة تستهدف تيسير زيادة فرص نفاذ الشركات الصغيرة والمتوسطة إلى كافة أشكال التمويل، لافتاً إلى أنه من هذا المنطلق يأتي دور سوق رأس المال كرافد مهم من روافد التمويل اللازم لنمو وانطلاق هذا القطاع الحيوي كثيف العمالة، ومنوهاً في ذات الصدد إلى أن البورصات لا تساعدُ الشركات على الوصول إلى التمويل فحسب، بل تُحسن من قدراتها على مستوى الحوكمة، والإفصاح، والشفافية، مما يؤهلها لجذب استثمارات أجنبية ومحلية، وإتاحة فرص استثمار لجموع المستثمرين.
 
وأوضح رئيس الوزراء أن بورصة المشروعات الصغيرة والمتوسطة التي نعلن عن الخطة الشاملة لهيكلتها وتطويرها اليوم، تعتبر عاملاً رئيسياً في دعم خطط الدولة المصرية الرامية لتطوير قدرات الشركات الصغيرة والمتوسطة والاضطلاع بدور أكبر في دعم تحقيق مستهدفات خطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية وكذا رؤية مصر 2030، عبر تنويع مصادر تمويلها ما بين الائتمان المصرفي وكذلك التمويل من خلال أدوات الملكية وهي الأسهم، وتطوير أعمالها بما يسهم في زيادة قاعدة مصر الانتاجية وزيادة معدلات التشغيل.
 
 
واستقبلت البورصة المصرية، زيارة رئيس الوزراء بارتفع المؤشر الرئيسى للبورصة المصرية "إيجى إكس 30" بنسبة 4.19% ليغلق عند مستوى 10278.86 نقطة، خلال جلسات الأسبوع المنتهى، وصعد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجى إكس 70 متساوى الأوزان"، بنسبة 1.36% ليغلق عند مستوى 2328.72 نقطة، وسجل مؤشر "إيجى إكس 100 متساوى الأوزان" ارتفاعًا بنحو 2.18% مغلقًا عند مستوى 3296.87 نقطة، وسجل مؤشر "إيجى إكس 30 محدد الأوزان" صعودًا بنحو 3.86% مغلقًا عند مستوى 12877.36 نقطة، وهبط مؤشر التميز في أول أسبوع تداول بنسبة 1.55% ليغلق عند مستوى 2173.33 نقطة.
 
وربح رأس المال السوقى للبورصة المصرية، بنحو 18.4 مليار جنيه خلال جلسات الأسبوع المنتهى، الأسبوع الرابع في شهر يونيو، ليغلق عند مستوى 651.5 مليار جنيه، بنسبة نمو 2.9%، وقفز رأس المال السوقى للمؤشر الرئيسى من 328.8 مليار جنيه إلى 342.5 مليار جنيه، بنسبة نمو 4.2%، وزاد رأس المال لمؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة من 113.9 مليار جنيه إلى 115.5 مليار جنيه بنسبة نمو 1.4%.
 
كما ارتفع رأس المال لمؤشر الأوسع نطاقًا من 442.8 مليار جنيه إلى 458.1 مليار جنيه بنسبة نمو 3.5%، وزاد رأس المال السوقي لـبورصة النيل من 1.1 مليار جنيه إلى 1.2 مليار جنيه، بنسبة نمو 4.1%.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة