أكرم القصاص

كواليس غرف الملابس.. عندما ثار البطل على النحاس بسبب "الفلوس"

الثلاثاء، 04 مايو 2021 12:10 م
كواليس غرف الملابس.. عندما ثار البطل على النحاس بسبب "الفلوس" عماد النحاس
كتب أحمد طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دائمًا ما تشهد غرفة خلع ملابس الأندية العديد من الكواليس التى يتم الكشف عن بعضها، فيما يتبقّى الكثير منها بمثابة أسرار لا يعلم عنها أحد شيئاً، وغالباً ما يكون لهذه الكواليس دور كبير فى العديد من القرارات المهمة التى قد تؤثر فى مستقبل بعض اللاعبين، لأن غرفة ملابس الفرق تُعد "المطبخ" الذى تخرج منه الشرارة الأولى لقرارات مهمة وتعليمات قوية ويكون لها دور كذلك فى تحقيق الانتصارات والصعود إلى منّصة التتويج، كما يكون لها دور كذلك فى استقبال الهزائم وخسارة البطولات، كما تشهد غرفة الملابس مناقشات صاخبة أحياناً ووصلات هزار أحيانا أخرى، لذا سنقدم فى سياق التقرير التالى كواليس بعض ما يحدث فى غرف الملابس بالكرة المصرية.

عماد النحاس نجم الإسماعيلى والأهلى السابق، والمدير الفنى الحالى لفريق المقاولون العرب، تحدث عن كواليس انتقاله لصفوف القلعة الحمراء، قائلا: "تلقيت عروضًا من الأهلي والزمالك لكننى أحترم تعاقدى مع الإسماعيلي وعندما رحلت إلى النصر السعودى على سبيل الإعارة وعدت لم أوقع على أى ورقة نهائياً وتحدثت فى منزل عدلى القيعى مع محمود الخطيب تليفونياً وسافرت بعدها إلى السعودية".

وتابع النحاس عندما عدت من السعودية تحدثت مع ماهر همام في 2004 وهو مدرب عام للفريق وبالفعل تحدث مع الخطيب وأنه فوجئ بلقائه مع القيعي مجدداً وبدأ يتفاوض معي واندهشت وأبلغته أنني جئت للتوقيع وبالفعل وقعت بعدها لكن كان هناك خلافا على الاتفاق المالي لكنه انتهى.

وأوضح عماد النحاس أن ثابت البطل وقتها قام بموقف لا يمكن أن أنساه في الفترة نفسها عندما بدأت الحصول على المقدم وجدت أن الأموال التي تم رصدها ليس هي فتحدثت معه وقتها لكنني فوجئت بثورة منه عليا حتى عاد للإدارة وتفهم أنني كنت على حق وتم حل الأمر بالكامل.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة