خالد صلاح

جماهير السيتى تشعل الأجواء قبل موقعة الحسم ضد باريس سان جيرمان.. فيديو

الثلاثاء، 04 مايو 2021 07:59 م
جماهير السيتى تشعل الأجواء قبل موقعة الحسم ضد باريس سان جيرمان.. فيديو جماهير مانشستر سيتى
كتب عرفة الضبع

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أشعلت جماهير مانشستر سيتى الإنجليزى، الأجواء خارج ستاد "الاتحاد" معقل السيتيزنز، لدعم الفريق قبل المواجهة الحاسمة التى يخوضها أمام ضيفه باريس سان جيرمان الفرنسي، في التاسعة من مساء اليوم، الثلاثاء، على  ضمن منافسات إياب الدور نصف النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا بالموسم الحالي 2020-2021، حيث تواجد عدد كبير من المشجعين فى انتظار حافلة السيتى بجانب ملعب المباراة وأشعلوا الشماريخ والألعاب النارية.

 

وحقق مانشستر سيتي فوزا ثمينا على باريس سان جيرمان بهدفين مقابل هدف، في مواجهة الذهاب التى أقيمت الأسبوع الماضي فى ملعب "حديقة الأمراء" بالعاصمة الفرنسية، حيث سجل للفريق الباريسي البرازيلي ماركينيوس، فى حين أحرز للسيتي كل من البلجيكي كيفن دي بروين والنجم الجزائري رياض محرز.

 

ويكفى مانشستر سيتي تحقيق نتيجة التعادل فى لقاء اليوم، أو الخسارة بهدف دون مقابل، من أجل حسم تأهله للمباراة النهائية، التى تقام يوم 29 مايو الجاري في مدينة إسطنبول التركية، وانتظار الفائز من مواجهة تشيلسي الإنجليزي وريال مدريد الإسباني، التي تقام مساء الأربعاء على ملعب "ستامفورد بريدج"، بعد أن انتهى لقاء الذهاب في مدريد بالتعادل الإيجابي 1-1.

 

ويسعى مانشستر سيتي بقيادة مديره الفني الإسباني إلى الفوز والتأهل للمباراة النهائية للمرة الأولى في التاريخ، والفوز باللقب ليجمع بينه وبين لقب الدوري الإنجليزي، والذي اقترب من تحقيقه بشدة، حيث يحتاج إلى تحقيق 3 نقاط في آخر 4 جولات من المسابقة.

وكان السيتي قد حقق لقب كأس رابطة المحترفين الإنجليزية هذا الموسم بالفوز على توتنهام هوتسبير في المباراة النهائية بهدف، ليقترب من تحقيق الثلاثية في الموسم الحالي.

أما فريق باريس سان جيرمان، فيرغب هو الآخر بقيادة مدربه الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو للتأهل للمباراة النهائية، للموسم الثاني على التوالي وتحقيق اللقب للمرة الأولى، بعد الخسارة أمام بايرن ميونخ الألماني في الموسم الماضي بهدف دون رد.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة