أكرم القصاص

حركتا حماس والجهاد الإسلامى تعلنان شن هجمات صاروخية جديدة على إسرائيل.. والقصف الإسرائيلى لغزة مستمر بالطيران والمدفعية.. مبعوث بايدن يصل القدس.. وارتفاع قتلى مواجهات الضفة إلى 11

الجمعة، 14 مايو 2021 08:17 م
حركتا حماس والجهاد الإسلامى تعلنان شن هجمات صاروخية جديدة على إسرائيل.. والقصف الإسرائيلى لغزة مستمر بالطيران والمدفعية.. مبعوث بايدن يصل القدس.. وارتفاع قتلى مواجهات الضفة إلى 11 الشرطة الإسرائيلية - أرشيفية
كتب إسلام حشاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت حركتا "حماس" و"الجهاد الإسلامي" الفلسطينيتان عن شنهما اليوم الجمعة هجمات صاروخية جديدة على أراضى إسرائيل، على خلفية استمرار التصعيد العسكرى الحاد حول قطاع غزة، حسبما أفاد موقع روسيا اليوم.

وذكرت "كتائب القسام"، الجناح العسكرى لـ"حماس"، على قناتها فى تطبيق "تليجرام" أنها أطلقت رشقات من الصواريخ على مدن كريات ملاخى وبئر السبع وعسقلان وأسدود ومستوطنة نتيفوت فى جنوب إسرائيل، بالإضافة إلى قاعدة رعيم العسكرية شرق غزة.

وأكد مراسل RT فى غزة، أن الهجوم الأخير على عسقلان هو الأعنف من نوعه.

وفى أعقاب هذا الإعلان، أكد الجيش الإسرائيلى على حسابه الرسمى فى "تويتر" إطلاق صفارات الإنذار فى بئر السبع.

وتداولت وسائل إعلام إسرائيلية مقطع فيديو يظهر سقوط صاروخ على بئر سبع.

بدورها، أعلنت "سرايا القدس"، الجناح العسكرى لحركة "الجهاد الإسلامي"، فى بيان لها أنها قصفت اليوم برشقة صاروخية مدينتى هرتسليا وعسقلان فى جنوب إسرائيل، بالإضافة إلى إطلاق عدد من قذائف الهون الثقيل على مناطق إيرز ونير عام وزكيم ونحال العوز وموقعى كيسوفيم وكرم أبو سالم العسكريين.

وأكدت مراسلة RT فى إسرائيل إطلاق صفارات الإنذار مجددا فى عسقلان، فيما أفادت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" بسماع دوى صفارات الإنذار فى بلدات ومدن مختلفة فى جنوب إسرائيل، منها كريات ملاخى، فيما أطلقت القوات الإسرائيلية قنابل مضيئة على الحدود مع لبنان، كما أطلقت صافرات الإنذار، كما أفادت وسائل إعلام بأن غارات إسرائيلية على قطاع غزة تدمر مكتب مدير قوى الأمن التابعة لحركة حماس.

وطالبت الرئاسة الفلسطينية الإدارة الأمريكية بالتدخل الفورى لوقف الاعتداءات الإسرائيلية، وأن تتحمل إسرائيل المسؤولية الكاملة عن التصعيد الخطير ضد الفلسطينيين، فى حين طالبت الأمم المتحدة إسرائيل والفلسطينيين السماح بجهود الوساطة بهدف إنهاء القتال على الفور، وأنه على الأطراف السماح بتكثيف جهود الوساطة سعيا لإنهاء الاشتباكات فى القدس وغزة.

كما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية عن ارتفاع عدد القتلى الفلسطينيين فى المواجهات فى الضفة الغربية إلى 11.

فيما أعلنت السفارة الأمريكية فى القدس وصول المبعوث الأمريكى هادى عمرو إلى إسرائيل، وقالت الخارجية الأمريكية، أن مبعوث بايدن سيؤكد فى تل أبيب على "حق إسرائيل فى الدفاع عن نفسها"، وسيعمل فى تل أبيب على تهدئة مستدامة، فيما النائب الديمقراطى أندرى كارسون، إنه على أمريكا أن تستخدم نفوذها لحماية الفلسطينيين.

وأفادت قناة 12 الإسرائيلية عن مصادر أمنية: قرب انتهاء الحملة العسكرية على غزة، حسبما أفادت قناة سكاى نيوز عربية، التى نقلت أيضا عن وسائل إعلام إسرائيلية وقوع إصابة مباشرة لمبنى فى سديروت جنوب إسرائيل بصاروخ من قطاع غزة. فيما قال مراسل العربية، أن عمليات القصف الإسرائيلى لغزة مستمرة بالطيران والمدفعية، وأن القبة الحديدية تعترض صواريخ أطلقت من غزة باتجاه جنوب إسرائيل.

أعلن الجيش الإسرائيلي، استهداف غارة منصة لإطلاق صواريخ تابعة لحماس في شمال قطاع غزة، وقال رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، إن ضرباتنا على غزة ألحقت ضررا كبيرا بنظام الإنتاج الصاروخي لحماس والجهاد، حسبما أفادت وسائل إعلامية.

فيما قال الرئيس الأمريكى جو بايدن، أنه سأواصل العمل مع الفلسطينيين والإسرائيليين والشركاء في المنطقة للوصول لتهدئة دائمة، وأن الوضع في القدس هذا العام يلقي بظلاله على المسلمين في كل مكان.

كما أعلن البيت الأبيض، أن المساعدات الإنسانية للفلسطينيين ستستمر.

وأفادت cnn، أنه لفظ شاب لبناني أنفاسه الأخيرة متأثراً بإصابته من قذيفة أطلقها الجيش الإسرائيلي خلال اجتياز عدة أشخاص للحدود من لبنان لإسرائيل، الجمعة، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة