خالد صلاح

رمضان "وش الخير" على البورصة المصرية.. توقعات بمعاودة صعود الأسهم.. استقبال الطرح الثانى فى عام 2021.. انتعاش أسهم الأغذية والدواجن مدفوعة بانتعاش المبيعات.. وخبير: المؤشرات الفنية تشير لعودة الشراء لسوق المال

الجمعة، 09 أبريل 2021 05:00 م
رمضان "وش الخير" على البورصة المصرية.. توقعات بمعاودة صعود الأسهم.. استقبال الطرح الثانى فى عام 2021.. انتعاش أسهم الأغذية والدواجن مدفوعة بانتعاش المبيعات.. وخبير: المؤشرات الفنية تشير لعودة الشراء لسوق المال البورصة المصرية
كتب هانى الحوتى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تحل بركات شهر رمضان هذا العام على البورصة المصرية، إذ يتوقع خبراء أن يشهد سوق المال موجة صعود خلال الأيام المقبلة بعد الارتدادة التى شهدتها نهاية الأسبوع، كما تستقبل البورصة ثانى طروحات عام 2021 لشركة ماكرو جروب للمستحضرات الطبية "ماكرو كابيتال"، مع استمرار موسم صعود أسهم قطاع الأغذية والمشروبات متأثرة بانتعاش المبيعات خلال الشهر الكريم.

 

تنتظر البورصة المصرية خلال الشهر الجارى إتمام ثانى طرح فى عام 2021، لشركة ماكرو جروب للمستحضرات الطبية "ماكرو كابيتال" بحد أقصى 264.513 مليون سهم بسعر للسهم حده الأقصى 6.15 جنيه، بعد بدء تنفيذ الطرح الخاص، على أن يتم تنفيذ الطرح العام خلال الفترة من 11 إبريل وحتى الخميس 15 إبريل.

 

ويتميز قطاع الأغذية والمشروبات فى البورصة المصرية بكثرة وتنوع الشركات المدرجة التى تصل إلى أكثر من 20 شركة ما بين شركات المطاحن الحكومية وشركات الدواجن وشركات الأغذية الاستهلاكية وشركات التصنيع الزراعى وشركات الزيوت، وهى مجموعة متكاملة من الشركات تخدم قطاعًا كبيرًا من السوق الاستهلاكى الأكبر فى إفريقيا الذى سيتجه خلال أيام قليلة إلى الشهر الأعلى استهلاكاً فى أشهر السنة.

 

وترفع شركات الأغذية من حجم إنتاجها خلال شهر رمضان لمواجهة الطلب المتوقع منذ بداية الشهر حتى نهايته، إذ يعد الغذاء هو قبلة المستهلك المصرى خلال الشهر الكريم، كما تعمل شركات الأغذية على وضع استراتيجيات مختلفة لمواجهة زيادة الطلب سواء بإضافة خطوط إنتاج جديدة أو إعادة هيكلة خطوط التوزيع وزيادة الحملات الإعلانية وذلك للفوز بنصيب الأسد من مبيعات الشهر المؤكدة.

 

وعادة ما تشهد أسهم ذلك القطاع حالة من الانتعاش فى شهر رمضان مع اتجاه المستثمرين، خاصة الأفراد المصريين من الاستفادة من الإقبال على تلك الأسهم أملًا فى تحقيق ربحية قصيرة الأجل، خاصة وأن تلك الأسهم ترتبط نفسيًا مع المستثمرين بدوراتها الاقتصادية الصاعدة فى ذلك التوقيت كل عام، خاصة فى ظل سوق متذبذب وعالى السيولة فى نفس الوقت وهو ما قد يدعم مزيد من الارتفاع فى تلك الفترة.

 

قالت رانيا يعقوب خبيرة أسواق المال، أن البورصة المصرية تمر فى الوقت الحالى بمرحلة تجميع والتقاط الأنفس وإعادة هيكلة المحافظ للمستثمرين بالبورصة بعد موجة التراجع العنيف خلال شهر مارس، متوقعة أن تنتقل السيولة إلى أسهم مؤشر إيجى إكس 30 والتى لم تحقق أى صعود خلال عام 2020 وانخفضت بنسب أقل خلال موجة الهبوط الأخيرة، استعدادًا لعملية صعود خلال الربع الثالث من العام الجارى.

 

ونصحت "يعقوب"، المستثمرين بالبورصة المصرية، بالاتجاه إلى المتاجرة والاستثمار على المدى القصير مع الاحتفاظ بجزء من السيولة والابتعاد عن فتح مراكز هامشية استعدادًا لارتداد السوق، منوهة إلى أنه حتى الآن لم يظهر مستوى القاع بالسوق، ولذا يفضل الاحتفاظ بالسيولة والابتعاد عن فتح مراكز هامشية.

 

واتفق معها إيهاب رشاد خبير أسواق المال، حول ظهور اتجاهات شرائية بالبورصة المصرية تزامنًا مع قرب دخول شهر رمضان الكريم، والذى يشهد انتهاش لقطاع الأغذية والمشروبات بالسوق بفعل انتعاش مبيعاتها، غير أنه ربط استمرار صعود البورصة بعدم ظهور أى أخبار سلبية تؤثر على أداء سوق المال.

 

أضاف "رشاد": "كافة المؤشرات الفنية تشير إلى ظهور اتجاه شراء بالبورصة المصرية تزامنًا مع شهر رمضان الكريم، مع انتعاش لقطاع الأغذية والمشروبات".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة