أكرم القصاص

هل يمكن معرفة نوع الجنين دون الذهاب للطبيب؟.. 5 مؤشرات على الحمل فى "ولد"

الأحد، 25 أبريل 2021 07:00 م
هل يمكن معرفة نوع الجنين دون الذهاب للطبيب؟.. 5 مؤشرات على الحمل فى "ولد" جنين
كتبت ميرفت رشاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تبدأ لعبة التخمين بمجرد حصولك على نتيجة إيجابية في اختبار الحمل هل ستكون بنت؟ أم ولد؟ ويبدأ أفراد العائلة والأصدقاء بالتوقع "إنتى حامل في ولد عشان مناخيرك كبيرة، انتى عندك حب الشباب أكيد حامل في بنت ".

وبينما لم يثبت نجاح العديد من الممارسات المقترحة لتحديد جنس الجنين، إلا أن نتائج العديد من الدراسات العلمية تُشير إلى زيادة احتمالية الحمل بجنس أكثر من الآخر،على الرغم من أنه لا يمكن أخذ نتائج هذه المتابعة على محمل الجد، في هذا التقرير نستعرض 6 مؤشرات علمية تشير إلى أن جنس الجنين ذكر بحسب تقرير لموقع  What to Expect الصحي.

الجنين

1 -النظام الغذائي عالي السعرات

وجدت إحدى الدراسات أن تناول نظام غذائي عالي السعرات الحرارية في وقت الحمل وتناول وجبات الإفطار بانتظام يزيد من فرصة إنجاب طفل ذكر.

ووجد الباحثون أن 56 % من النساء اللائي تناولن أعلى كمية من السعرات الحرارية في وقت الحمل أنجبن ذكور، مقارنة بـ 45 % فقط بين النساء اللائي تناولن  كمية أقل من السعرات الحرارية.

2- الأكل كثيرا خلال فترة الحمل

تتبعت إحدى الدراسات الوجبات الغذائية للأمهات، ووجدت أن النساء الحوامل بأولاد يأكلن وجبات غنية بسعرات حرارية أكثر بنسبة 10 % من النساء الحوامل بفتيات، إذ تضيف كل هذه البروتينات والكربوهيدرات والدهون الإضافية ما يصل إلى 200 سعر حراري إضافي في اليوم.

ويشتبه الباحثون في أن هرمون التستوستيرون الذي يفرزه الأجنة الذكور قد يرسل إشارة لأمهاتهم لتناول المزيد من الطعام، وهذا يمكن أن يفسر سبب ميل الأطفال الأولاد إلى أن يكونوا أكبر حجما عند الولادة من الفتيات.

3- الاشمئزاز من الأطعمة المفضلة

يقول باحثون أنه كلما زاد الاشمئزاز من الأطعمة التي تشعر بها المرأة الحامل، زادت احتمالية حملها بصبي.

والسبب وراء ذلك، أن النفور يرتبط بالطريقة التي يعمل بها الجهاز المناعي للمرأة وهي تحاول حماية جنينها النامي.

ويقول الباحثون إن الحساسية الشديدة مصممة لحماية جنين الذكور المعرضين للخطر بشكل خاص عن طريق جعل الأم الحامل تبتعد عن المواد غير الدقيقة.

 

5- الإصابة بسكري الحمل

وجدت بعض الأبحاث أن الأمهات الحوامل بذكر أكثر عرضة للإصابة بسكري الحمل، وهي حالة حمل تتميز بارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم عن المعدل الطبيعي - من الأمهات الحوامل اللاتي يحملن إنثى.

ولم يتأكد الباحثون من السبب الذي يجعل الطفل الجنيني يؤدي إلى تغييرات استقلابية مرتبطة بالحمل أكبر من تلك التي يحدثها جنين الفتاة، ولكن يبدو أن هذه النتائج مدعومة بأكثر من دراسة واحدة.

6

- معدل ضربات القلب

تقول الحكاية التقليدية أنه إذا كان معدل ضربات قلب الطفل أقل من 140 نبضة في الدقيقة ، فهذا يعني أنك سترزق بصبي وإذا كان أكثر من 140 نبضة في الدقيقة يكون لديك فتاة.

الحقيقة هي أن معدل ضربات قلب الجنين الطبيعي يتأرجح بين 120 و 160 نبضة في الدقيقة، إذا قمت بقياس معدل ضربات قلب طفلك على فترات عشوائية، فمن المحتمل أنك ستحصل على قراءة مختلفة في كل مرة.

بصرف النظر عن الاختبارات الجينية، فإن الطريقة الوحيدة للتأكد من جنس طفلك بنسبة 100٪ هي الانتظار حتى يولد، ولكن في هذه الأثناء، استمتع بلعب لعبة التخمين.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة