خالد صلاح

الإفتاء: من أكل بعد الفجر ظانا عدم طلوع الفجر يتم صومه ولا قضاء عليه

الجمعة، 23 أبريل 2021 05:14 م
الإفتاء: من أكل بعد الفجر ظانا عدم طلوع الفجر يتم صومه ولا قضاء عليه دار الإفتاء المصرية
كتب محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكدت دار الإفتاء المصرية، أن من أكل بعد الفجر ظانًّا عدم طلوع الفجر فبان طلوعه، يتم صومه ولا قضاء عليه؛ لأن الأصل بقاء الليل، وذلك ردا على سؤال: "ما حكم الخطأ فى ظن طلوع الفجر وغروب الشمس فى الصيام؟".

وأجابت الإفتاء، عبر صفحتها الرسمية على فيس بوك: "الذى عليه الفتوى أن من أكل بعد الفجر ظانًّا عدم طلوع الفجر فبان طلوعه يتم صومه ولا قضاء عليه؛ لأن الأصل بقاء الليل، ومن أكل قبل غروب الشمس ظانا غروبها فبان عدمه فإنه يلزمه القضاء؛ لأن الأصل بقاء النهار، وبهذا قال مجاهد وعطاء وابن مسعود وهو مذهب ابن حزم وإحدى الروايتين عند الحنفية ووجه عند الشافعية والحنابلة".

Capture
 
وفى بيان سابق، أكدت دار الإفتاء المصرية، أن توقيت الفجر الصادق المعمول به حاليًّا فى مصر (وهو عند زاوية انخفاض الشمس تحت الأفق الشرقى بمقدار 19.5°) هو التوقيت الصحيح قطعًا، وذلك ردا على سؤال "ما القول الفصل فى توقيت صلاة الفجر؟ وما ردكم على دعوى أن توقيت صلاة الفجر بالقاهرة سبق مكة المكرمة فى بعض الأيام مع أن القاهرة غرب مكة المكرمة؟.

وجاء رد الإفتاء، عبر صفحتها الرسمية على فيس بوك، كالتالى: "الحق الذى يجب المصير إليه والعمل عليه والذى استقر عليه علماء الهيئة والموقتون وعلماء الفلك المسلمون عبر الأعصار والأمصار، الذى عليه عمل دار الإفتاء المصرية فى كل عهودها: أن توقيت الفجر الصادق المعمول به حاليًّا فى مصر (وهو عند زاوية انخفاض الشمس تحت الأفق الشرقى بمقدار 19.5°) هو التوقيت الصحيح قطعًا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة