خالد صلاح

ماذا كتب محمود البنا فى تقريره عن مباراة القمة؟

الثلاثاء، 20 أبريل 2021 03:55 م
ماذا كتب محمود البنا فى تقريره عن مباراة القمة؟ البنا
كتب حاتم رضا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

سلّم محمود البنا الحكم الدولي، تقريره إلى لجنة الحكام عن مباراة قمة الأهلي والزمالك التي أقيمت الأحد الماضى باستاد القاهرة الدولي وفاز بها الفريق الأحمر بهدفين مقابل هدف.

وكشف مصدر باتحاد الكرة أن التقرير لم يتضمن تسجيل أي حالات خروج عن النص من الطرفين سواء الأهلى أو الزمالك، خلال اللقاء موضحا أن الحكم أعطى سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالأهلي انذارا للاعتراض على احتساب ركلة جزاء للزمالك.

على صعيد متصل، كشف محمود عاشور حكم الفار في مباراة الأهلي والزمالك والتي أقيمت يوم الأحد الماضي ضمن منافسات الجولة الرابعة والمؤجلة من عمر مسابقة الدوري العام والتي انتهت بفوز الأهلي بهدفين لهدف، عن رسالته التي أبلغها لمحمود البنا حكم اللقاء في ركلة الجزاء التى تم احتسابها لصالح الزمالك.

وقال عاشور في تصريحات لبرنامج "وان تو": قبل استدعاء البنا فى أي لعبة كان يجب أن نتشاور أنا ومحمد عادل في اللعبة ولا نبلغه بقرار ولكن نعرض عليه اللعبة وهو من يتخذ القرار، وقلت له "تعالى في لقطة احنا شاكين فيها"، والبنا اقتنع بالصورة واتخذ القرار .

أضاف: كنا نلعب بـ 12 كاميرا في القمة في الفار وهذا غير موجود في باقي المباريات، يكون متواجد فقط 6 أو 7 كاميرات، ومباريات الأهلي الكبيرة أو الزمالك مثل مواجهتيهما مع بيراميدز أو الاسماعيلي تكون 8 كاميرات.

واصل: مباراة الأهلي والزمالك حساسة وكبيرة وكنت أقول أن هذه المباراة ليست قمة كروية بقدر ما هي قمة للتحكيم المصري، لأن قبل المباراة بأسبوعين كل التركيز كان على التحكيم بعد قرار اتحاد الكرة، وفي وجود الفار لم يعد هناك كوارث يمكن أن تسبب مشكلة كبيرة أو تعطل الأمور، وكل ما كنا متخوفين منه هو سلوك اللاعبين والاعتراضات، ولكن الحمد لله كان هناك تقبل للقرارات وحتى في ركلة الجزاء التي احتسبت.

 وعن اختياره لأولمبياد طوكيو قال عاشور: اختياري لأولمبياد طوكيو أمر عظيم وكرم من ربنا أنا أول حكم مصري بالفار يشارك في حدث مثل هذا، واختياري جاء على أساس الخبرات السابقة، والاختيار يأتي بناء على أداء الحكم في الفار والملعب معاً وليس الفار فقط.

أضاف: غالباً حكم الفار يجب أن يكون حكم ساحة جيد، لأنه لا يوجد شئ اسمه حكم فار فقط، ولأني كنت الأكثر خبرة كان لي نصيب في اختياري لطوكيو، الفارق بين حكم الفار وحكم الساحة مثل لاعب الكرة في الملعب ومحلل الأداء على الشاشة، وحكم الساحة له متعة خاصة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة