أكرم القصاص

رئيس معمل صيانة المومياوات لـ"اليوم السابع": تم ترميم المومياوات لإظهار قوة وعظمة الأجداد.. والقاعة مصممة كنموذج محاكاة للمقابر الملكية.. ولا نهدف لعرض المومياوات فقط ولكن الحفاظ عليها للأجيال القادمة.. فيديو

الإثنين، 19 أبريل 2021 03:00 م
رئيس معمل صيانة المومياوات لـ"اليوم السابع": تم ترميم المومياوات لإظهار قوة وعظمة الأجداد.. والقاعة مصممة كنموذج محاكاة للمقابر الملكية.. ولا نهدف لعرض المومياوات فقط ولكن الحفاظ عليها للأجيال القادمة.. فيديو الدكتور مصطفى إسماعيل والزميل محمد أسعد
أجرى اللقاء: محمد أسعد - تصوير: حسن محمد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التقى اليوم السابع مع الدكتور مصطفى إسماعيل، رئيس مخزن المومياوات ورئيس معمل صيانة المومياوات بالمتحف القومى للحضارة المصرية، وذلك عقب افتتاح قاعة المومياوات بالمتحف، تزامنًا مع الاحتفال بيوم التراث العالمي.

وقال الدكتور مصطفى إسماعيل، إنه خلال الأسبوعين الماضيين ومنذ استقبال المومياوات الملكية بالمتحف القومى للحضارة المصرية بدأت عمليات فك تغليف المومياوات وتهيئتها للعرض داخل القاعة الجديدة ووضعها فى الفتارين المخصصة لها حتى ظهرت بهذا الشكل أمام جمهور الزائرين.

أضاف، خلال لقاءه مع اليوم السابع، أن خطة نقل المومياوات والعمل عليها بدأت منذ عام 2017 من وضع خطة نقل المومياوات وشكل القاعة الجديدة التى ستعرض فيها داخل المتحف القومى للحضارة المصرية، وبعد عملية النقل تم فك تغليف المومياوات ووضعها داخل الفتارين حيث استقرت كل مومياء داخل فاترينة وعلى طبقة من الكتان المعالج للحفاظ عليها.

أشار إلى أنه تم تصميم وتهيئة قاعة المومياوات بالشكل الذى يجعل الزائر يشعر وكأنه داخل مقبرة ملكية، والخبيئات التى وجدت فيها المومياوات، فالقاعة تعتبر نموذج محاكاة للمقابر الملكية، مع استخدام إضافة وموسيقى بإضافة نوع من الرهبة والعظمة داخل المكان.

أوضح كذلك أنه بجوار كل مومياء التابوت الخاص بها، وبعض المومياوات حولها الأثاث الجنائزى المكتشف معها، بالإضافة للشاشات التفاعلية والباركود والذى يستطيع من خلاله الزائر معرفة كافة المعلومات حول كل مومياء.

استكمل بقوله: هدفنا ليس فقط عرض المومياوات ولكن أيضًا الحفاظ على أجدادنا للأجيال القادمة، ولذلك تمت عمليات الترميم لبعض المومياوات حتى تظهر قوة وعظمة هؤلاء الملوك والملكات.

أضاف: عملنا على إظهار كافة تفاصيل المومياوات وقوتها وعظمتها وقصات الشعر المختلفة على سبيل المثال مثل شعر الملكة "تي"، وأدعوا الجميع لزيارة المتحف القومى للحضارة المصرية ومشاهدة قاعة المومياوات لأنهم سيشعرون بأنهم لم يروا تلك المومياوات من قبل.

وتوافد الزائرون بشكل ملحوظ إلى المتحف القومى للحضارة المصرية بالفسطاط لزيارة قاعة المومياوات الملكية فى أول يوم لاستقبالها الجمهور، والذى يتزامن مع يوم التراث العالمى بالأمس، وأوضح الدكتور أحمد غنيم الرئيس التنفيذى لهيئة المتحف، أن عدد زائرى قاعة المومياوات فى اليوم الأول من المصريين والأجانب بلغ 2000 زائر.

جدير بالذكر أن المتحف القومى للحضارة المصرية بالفسطاط استقبل آلاف الزائرين من المصريين والأجانب منذ افتتاح قاعة العرض المركزى واستقبال موكب المومياوات الملكية يوم السبت 3 إبريل الجارى، وبداية من أمس الأحد تم فتح قاعة المومياوات الملكية أمام الجمهور.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة