خالد صلاح

الزمالك يحقق فى واقعة إمام عاشور ويشكو الأهلى للانضباط ويرفض فاصلة الشباب

الثلاثاء، 13 أبريل 2021 11:02 ص
الزمالك يحقق فى واقعة إمام عاشور ويشكو الأهلى للانضباط ويرفض فاصلة الشباب إمام عاشور فى مباراة الأهلى والزمالك مواليد 99
كتب محمد ربيع

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قررت اللجنة المكلفة بإدارة نادى الزمالك فتح باب التحقيق مع لاعبى فريق الشباب مواليد 99 وإمام عاشور لاعب الفريق الأول بسبب مقاطع الفيديو التى انتشرت مؤخرا على مواقع التواصل الاجتماعى عقب مباراة الزمالك والأهلى الأخيرة ببطولة الجمهورية مواليد 1999، والتى وجه فيها لاعبو الزمالك وإمام عاشور سبابا إلى النادى الأهلى وبعض الشخصيات الأهلاوية فى مقدمتها حسن حمدى رئيس الأهلى الأسبق.

وأكدت إدارة نادى الزمالك فى بيان لها تم نشره على الموقع الرسمى أنها ستتخذ قراراتها وفقا للتحقيق الذى سيتم فى هذا الشأن وسيخضع له أمام عاشور ولاعبو فريق 99 بما يتوافق مع مبادئ وقيم نادى الزمالك، كما سترسل إدارة النادى شكوى للجنة الانضباط بالاتحاد المصرى لكرة القدم مدعمة ببعض الفيديوهات للاعبى الأهلى لتجاوزهم فى حق نادى الزمالك، وتطالب إدارة النادى بالكيل بمكيال واحد وتحقيق مبدأ العدالة فى قرارات اتحاد الكرة تجاه جميع الأندية.

من جانبه أكد عمر الدردير رئيس المنظومة الإعلامية بنادى الزمالك أن اللجنة المكلفة بإدارة نادى الزمالك قررت عدم المشاركة فى المباراة الفاصلة التى أعلن عنها اتحاد الكرة لحسم بطولة الجمهورية للشباب مواليد 1999.

وكان اتحاد الكرة قد أعلن عن إقامة مباراة فاصلة يوم 20 أبريل بين الزمالك والأهلي لتحديد البطل.

وشدد الدردير على أن إدارة النادى طالبت باعتماد تتويج الزمالك بالبطولة وفقا للائحة التى أرسلها اتحاد الكرة لكل الأندية.

وأضاف رئيس المنظومة الإعلامية بالزمالك "إدارة النادي قررت اللجوء لمركز التسوية والتحكيم حال عدم اعتماد تتويج الزمالك بالبطولة وفقا للوائح كما ستلجأ للمحكمة الرياضية الدولية حال عدم الحصول على حق النادي وستتخذ كل الإجراءات اللازمة للحفاظ على حقوق النادى".

واختتم المتحدث الرسمى لنادى الزمالك تصريحاته بأن اللائحة واضحة وصريحة وتنصف نادى الزمالك، مشددا على أن النادى يطالب فقط بالعدالة والحصول على حقه.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة