أكرم القصاص

جزيرة السعادة تستقبل زوار العالم.. زنجبار تقتل شبح كورونا وترفع راية الاستمتاع والاسترخاء..ألبوم صور

الأحد، 07 مارس 2021 08:00 م
جزيرة السعادة تستقبل زوار العالم.. زنجبار تقتل شبح كورونا وترفع راية الاستمتاع والاسترخاء..ألبوم صور جزيرة زنجبار
محمد غنيم ووكالات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بعد إعلان تنزانيا إنها "ليس لديها حالات إصابة بفيروس كورونا، وحاولت الحكومة إقناع العالم بأنها "شُفيت" من "كوفيد-19، أصبحت جزيرة زنجبار في تنزانيا، في الآونة الأخيرة، واحدة من الأماكن القليلة للسعادة، حيث يمكنك الهروب -بكل معنى الكلمة من الجائحة، وذلك حسبما نقلت وكالة الأنباء الروسية صورا لجزيرة السعادة زنجبار

ولقبت جزيرة زنجبار بجزيرة السعادة لاحتضانها زوار العالم فى زمن كورونا، ورفعت زنجبار راية الاستمتاع والاسترخاء بالهدوء واستقرار وضعها الصحى بكونها خالية من كورونا وأتى هذا التصريح على الرغم من تزايد الإصابات والوفيات المنسوبة إلى الالتهاب الرئوي، إلا أن هذا لم يوقف السياح من التدفق إلى أرخبيل زنجبار، لزيارة جزيرة زنجبار، حيث لا توجد إجراءات كافية للوقاية من فيروس كورونا - مثل الكمامات أو الأقنعة واللتزام بقاعدة التباعد الاجتماعي.

 
يذكر أن سلطات جزر زنجبار التنزانية شبه المستقلة، حثت السياح حديثاً على ارتداء ملابس لائقة واحترام "حساسيات" الثقافة المحلية وإلا سيتم تغريمهم، وقالت وزيرة السياحة ليلى محمد موسى، لوكالة "بي بي سي" إن: "بعض السياح كانوا يسيرون "شبه عراة" في الشوارع". كما أضافت أنه: "سيتم تغريم المرشدين السياحيين أيضًا بما لا يقل عن 700 دولار (500 جنيه إسترليني) إذا لم يرتدي زبائنهم ملابس مناسبة".
 
وأفادت السيدة موسى أيضاً، أنه على المطاعم والفنادق أن تنصح الزائرين والسياح بالالتزام بـ "قواعد السلوك الخاصة بهم"، واختتمت بالقول: "هدفنا ليس تغريم السائحين بل ضمان ارتداء السياح ملابس لائقة"، جزيرة زنجبار هي جزء من أرخبيل يضم 75 جزيرة يحيط بها المحيط الهندي وهي مقصد سياحي شهير. أكبر جزر الأرخبيل هي زنجبار وبمبا. وتعتبر من الوجهات السياحية الشعبية لدى سياح الغرب.
 
 

جزيرة زنجبار (2)
امرأة تلتقط صوراً في أحد أحياء مدينة زنجبار
 
 
جزيرة زنجبار (3)
شاب يكرب دراجة على شاطئ جزيرة زنجبار
 
جزيرة زنجبار (4)
متجر لبيع اللوحات في أحد شوارع مدينة زنجبار
 
جزيرة زنجبار (5)
أحد شوارع مدينة زنجبار
 
جزيرة زنجبار (6)
أحد شوارع مدينة زنجبار
 
جزيرة زنجبار (7)
مقهى في أحد شوارع مدينة زنجبار
 
جزيرة زنجبار (8)
أطفال في أحد أحياء الصيادين في جزيرة زنجبار
 
جزيرة زنجبار (9)
صيادون على متن قارب قبالة جزيرة زنجبار
 
جزيرة زنجبار (10)
سكان محليون يصنعون االضفائر لفتاة على الشاطئ في جزيرة زنجبار
 
جزيرة زنجبار (11)
أحد شوارع حي مدينة زنجبار
 
جزيرة زنجبار (12)
أطفال في أحد أحياء جزيرة زنجبار
 
جزيرة زنجبار (13)
منزل-متحف "فريدي ميركوري" في مدينة زنجبار
 

جزيرة زنجبار (1)

سكان قرية الصيادين في جزيرة زنجبار


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة