خالد صلاح

دراسة تكشف دور مبادرة حياة كريمة فى تقديم الخدمات المتكاملة للمواطنين بالقرى

الأحد، 21 مارس 2021 07:00 ص
دراسة تكشف دور مبادرة حياة كريمة فى تقديم الخدمات المتكاملة للمواطنين بالقرى مبادرة حياة كريمة
كتب محمود العمري

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
كشفت دراسة حديثة للمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، أن مبادرة حياة كريمة، تحولت إلى مشروع قومي عملاق لتنمية الريف المصرى، عبر تقديم حزمة متكاملة من الأنشطة الخدمية والتنموية تضم جوانب اجتماعية، واقتصادية، وتعليمية، وصحية ، إذ تهدف المبادرة إلى التدخل العاجل لتوفير "حياة كريمة" للفئات الأكثر احتياجًا على مستوى الجمهورية.
 
وقالت الدراسة ، أن المشروع القومي وحد جهود مؤسسات الدولة والمجتمع المدني، من أجل تحقيق تنمية شاملة مكتملة الأركان والملامح عبر تركيزه على تحسين مستوى خدمات البنية الأساسية، والعمل على تحقيق التنمية الاقتصادية وتوفير فرص عمل، وتقديم الرعاية الصحية، وإطلاق حملات توعية ثقافية ورياضية، بجانب برامج للتأهيل النفسي والاجتماعي، ومن ثم يتحقق الهدف الرئيسي للمشروع وهو الارتقاء بالمستوى الاقتصادي والاجتماعي والبيئي للأسر في القرى المصرية .
 
وأشارت دراسة المركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية ، أن مبادرة حياة كريمة قسمت إلى ثلاث مراحل، وفقا لمجموعة من المعايير، وبدأت المرحلة الأولى فى يوليو 2019، بهدف تحقيق حياة كريمة فى (375) تجمعًا ريفيًا على مستوى (14) محافظة، وتقرر تقسيمها إلى جزأين: تم الانتهاء من (143) تجمعًا ريفيًا بتكلفة (4) مليارات جنية فى نهاية 2020، وجارٍ استكمال (232) تجمعًا ريفيًا من المقرر الانتهاء منها نهاية العام الجارى 2021، وذلك بإجمالى مستفيدين (4.5) مليون مواطن، وتم إطلاق المرحلة الثانية فى 28 ديسمبر 2020 لتضم (1376) قرية فى (51) مركزًا فى (20) محافظة بإجمالى مستفيدين (18) مليون مواطن.
 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة