أكرم القصاص

أعراض الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية.. أبرزها الحمى وألم البطن

الأحد، 14 مارس 2021 03:00 ص
أعراض الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية.. أبرزها الحمى وألم البطن التهاب الزائدة-صورة ارشيفية
نهير عبد النبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التهاب الزائدة الدودية من المشاكل الصحية التى قد تحتاج إلى تدخل جراحى فورى، حيث  تصبح فيها الزائدة متورمة وملتهبة ومليئة بالصديد، والزائدة الدودية عبارة عن كيس صغير على شكل إصبع على الجانب الأيمن من البطن متصل بالقولون، قد يكون مرتبطًا أيضًا بجهاز المناعة ويؤثر على قدرة الجسم على محاربة العدوى.

وحسب ما ذكره موقع medicalnewstoday من المحتمل أن يحدث التهاب الزائدة الدودية بسبب انتقال عدوى المعدة إلى الزائدة الدودية أو احتباس قطعة صلبة من البراز في الزائدة الدودية ما يسبب العدوى.
 

 أبرز علامات الاصابة بالزائدة الدودية هى:
 

1:غالبًا ما تكون العلامة الأولى لالتهاب الزائدة الدودية هي الألم في منطقة البطن.

2:مع تقدم العدوى، يصبح موقع الألم أكثر تحديدًا في الجانب الأيمن السفلي من البطن، وهي منطقة تعرف باسم نقطة ماكبرني .

3:يتفاقم الألم بشكل تدريجي.

4:سعال مؤلم أو عطس.

5:غثيان.

6:التقيؤ.

7:إسهال.

8:عدم القدرة على تمرير الغاز.

9:حمى.

10:إمساك.

11:فقدان الشهية.

يجب على أي شخص يعاني من ألم في البطن يزداد سوءًا أن يلتمس العناية الطبية، قد يكون لحالات أخرى أعراض مشابهة، مثل التهاب المسالك البولية . ومع ذلك، فهم جميعًا يحتاجون إلى رعاية طبية عاجلة.

سيقوم الطبيب بفحص المريض وطرح بعض الأسئلة المتعلقة بأعراضه. قد يضغطون على المنطقة لمعرفة ما إذا كانت تزيد الألم سوءًا، إذا اكتشف الطبيب العلامات والأعراض النموذجية ، فسيشخص التهاب الزائدة الدودية، إذا لم يكن كذلك  فسيتم طلب مزيد من الاختبارات.

 

قد تشمل الاختبارات:

1:تحاليل الدم للتحقق من وجود عدوى.

2: التصوير بالموجات فوق الصوتية .

3:اختبارات البول لتحديد عدوى الكلى أو المثانة.

إذا كانت العدوى خفيفة ، تستخدم المضادات الحيوية أحيانًا لعلاج التهاب الزائدة الدودية ، لكن هذا نادر الحدوث، في معظم الحالات ، يقوم الجراح بإزالة الزائدة الدودية، غالبًا ما يتم ذلك من خلال جراحة ثقب المفتاح أو تنظير البطن.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة