خالد صلاح

من الاشتعال للتفجير بالديناميت.. القصة الكاملة لعقار فيصل المحترق "فيديو"

الجمعة، 12 مارس 2021 03:03 م
من الاشتعال للتفجير بالديناميت.. القصة الكاملة لعقار فيصل المحترق "فيديو" رغدة بكر
كتبت ـ إسراء عبد القادر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ساعات قليلة ويودع الجميع قصة عقار فيصل المحترق للابد، حيث سيتم تفجيره بالديناميت في الفترة بين الساعة 3 و4 مساء اليوم الجمعة، وفى هذا الصدد بث "تليفزيون اليوم السابع"، تغطية خاصة من إعداد إسراء عبد القادر وتقديم رغدة بكر استعرض خلالها القصة الكاملة لعقار فيصل المحترق.

وتابعت التغطية الخاصة، أن القصة بدأت يوم 30 يناير عندما اشتعل الحريق بسبب ماس كهربائى في مخزن أحذية موجود في البدروم على مساحة ألف متر تقريبا، النار وصلت للدور الأرضى والأول، والعقار يقع في نطاق حى كرداسة بمحافظة الجيزة قريب جدا من الدائرى وتم بناؤه بدون ترخيص، وفي تعدي على حرم الطريق الدائرى بـ40 مترا، وتم رفض طلب التصالح الخاص بالعقار نظرا لعدم مطابقته لشروط التصالح.

رغدة بكر2
رغدة بكر

وأضافت التغطية الخاصة، أن الأجهزة الأمنية والمهندسين المختصين بدأوا بعد التأكد من عدم إمكانية اطفاء الحريق في إنشاء كردون أمني على مساحة واسعة حوالين العقار، كما تم إخلاء عقارين مجاورين ليه تحسبًا لامتداد الموجة التفجيرية وشرحت مصادر أمنية كواليس عملية التفجير، وتبين أنه تم هدم جدران وحوائط 3 طوابق في منتصف العقار لكشف الأعمدة اللي تم زرع كمية من متفجرات "الديناميت" فيها.

وسيتم التنفيذ بحضور مدير أمن الجيزة والقيادات الأمنية والتنفيذية، ورجحت أنه هيتم إغلاق الطريق الدائري وقت تنفيذ عملية التفجير.

وزارة الداخلية أعلنت عن أن الإدارة العامة للمرور، خصصت مجموعة من التحويلات المرورية التى سيبدأ تنفيذها فعليا من الساعة الـ3 عصر اليوم الجمعة.

كما تم التنسيق مع الإدارة العامة لمرور الجيزة لارشاد السيارات باستكمال السير بمحور صفط اللبن والاتجاه يمين ل الطريق الدائرى باتجاه محور 26 يوليو وأعلى طريق القاهرة / الإسكندرية الزراعى.

القادم من الطريق الدائرى من أعلى طريق إسكندرية الزراعى ومن أعلى محور 26 يوليو وحابب يتوجه لـ مناطق الجيزة يستخدم محور صفط اللبن فى اتجاه ميدان الجيزة، وشارع فيصل او اتجاه جامعة القاهرة.

أما بالنسبة لسكان العقار نفسه فسبق وعقدوا جلسة ودية مع مالك العقار ليبحثوا موضوع التعويض أو فكرة رد المبالغ المالية التى دفعوها مقابل الشقق، وأسفرت الجلسة عن اتفاق مبدئى على تعويض السكان بشكل تدريجى وسيتم البدء بالملاك الذين شطبوا وحداتهم السكنية، ثم تعويض أصحاب الوحدات الأخرى.

أما محامي مالك العقار، قال إن السكان الذين تم الإقرار بأحقيتهم في التعويض سواء الذي  اشتري شقة على الطوب الاحمر أو شطب أو احترقت منقولاته مع الحادثة سيتم تعويضهم بشكل مناسب.

وأنه بالنسبة لموقف مالك العقار فهو الآن في انتظار القضية المجدد على ذمتها قرار بحبسه 15 يوما على قيد التحقيقات، بالإضافة إلى أن مالك العقار سيتسلم الأرض بعد الإزالة ويتولى مهمة رفع المخلفات ويبدأ في عمليات التعويض.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة