خالد صلاح

المقاولون يواصل استعداداته لمباراة المقاصة بالدوري.. صور

الخميس، 25 فبراير 2021 06:12 م
المقاولون يواصل استعداداته لمباراة المقاصة بالدوري.. صور المقاولون
كتبت أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

واصل فريق المقاولون العرب، استعداداته على أحد الملاعب الفرعية بالجبل الأخضر لمباراة مصر المقاصة، المرتقب إقامتها في الثاني من مارس المقبل، ضمن منافسات الجولة 15 من عمر مسابقة الدوري العام، والتي يستضيفها استاد عثمان أحمد عثمان بالجبل الأخضر.

وعصفت الإصابات بخط دفاع المقاولون العرب بعدما ضربت 3 لاعبين بذئاب الجبل، وذلك بعد خروج خالد الحسيني مدافع المقاولون للإصابة خلال مباراة فريقه مع الجونة، والتى انتهت بفوز المقاولون بثلاثة أهداف مقابل هدفين فى مباراة الجولة 13 والمؤجلة التى أقيمت باستاد خالد بشارة.

المقاولون (1)
المقاولون (1)

 

المقاولون (2)
المقاولون (2)

 

المقاولون (3)
المقاولون (3)

 

وأثبتت الأشعة التى خضع لها الحسيني إصابته بتمزق فى العضلة الخلفية لينضم إلى قائمة الإصابات فى خط دفاع الفريق، بعد إصابة فادي نجاح فى العضلة الضامة وإصابة فاروقا نور الدين بشد فى الخلفية.

ويبذل الجهاز الطبي بالمقاولون أقصى طاقته لاستغلال فترة التوقف في تجهيز وتأهيل فاروقا باعتباره أقل الإصابات بين زملائه للانتظام مع الفريق خلال فترة قصيرة قبل عودة المباريات.

ويحتل المقاولون المركز الـ 13 في جدول مسابقة الدوري العام، بعد الوصول إلى النقطة 14، حيث خاض ذئاب الجبل 14 مباراة بالدوري حتى الآن، فازوا في 4 مباريات وتعادلوا في مباراتين وتلقوا الهزيمة في 8 لقاءات أخرى، وسجل لاعبو المقاولون 15 هدفاً واستقبلت شباكهم 20 هدفاً أخر.

من جانبه، أعرب عماد النحاس المدير الفني لفريق المقاولون العرب، عن سعادته الكبيرة بعد الفوز الثمين الذى حققه فريق المقاولون على نظيره الجونة بثلاثة أهداف مقابل هدفين في المباراة التى جمعت الفريقين على استاد خالد بشارة.

وقال النحاس في تصريحات لقناة أون تايم سبورت: مكسب مهم في توقيت صعب بالنسبة لنا، كررنا نفس الأخطاء الدفاعية، ولكن الضغط الذي يعاني منه الفريق هو سبب تلك الأخطاء، اللاعبون مستعجلون المكسب، لم نستفيد من الشوط الأول والهواء معنا، ولكن سجلنا 3 أهداف في الشوط الثاني.

 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة