خالد صلاح

"حياة كريمة" تدخل البهجة على أهالى قرية المحمدية بدمياط بعد لإدراجهم بالمبادرة.. مطالب بتوفير وحدة صحية ومكتب بريد ونقطة إسعاف.. ويؤكدون: تعيد للقرى المصرية الأمل فى الحياة وتوفر لها خدمات طال انتظارها لسنوات

الأربعاء، 24 فبراير 2021 06:00 م
"حياة كريمة" تدخل البهجة على أهالى قرية المحمدية بدمياط بعد لإدراجهم بالمبادرة.. مطالب بتوفير وحدة صحية ومكتب بريد ونقطة إسعاف.. ويؤكدون: تعيد للقرى المصرية الأمل فى الحياة وتوفر لها خدمات طال انتظارها لسنوات قرية المحمدية
دمياط معتز الشربينى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

عبر أهالى قرية المحمدية، التابعة لمركز كفر سعد بدمياط، وإحدى القرى التابعة لمبادرة حياة كريمة التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية لتوفير حياة كريمة عن فرحتهم المغامرة لضم قريتهم ضمن القرى التابعة لمبادرة بتوفير خدمات لأهالى القرى التى تعانى من انخفاض ونقص مستوى الخدمات المقدمة لهم.

المدر-سة-الاعدادى-دور-واحد

المدرسة الاعدادى دور واحد

"اليوم السابع" التقى أهالى قرية المحمدية الذين يطالبون بتوفير بعض الخدمات الضرورية التى يحتاجها سكان القرية.

يقول ربيع الشريف أحد سكان القرية، إن مبادرة حياة كريمة تعيد للقرى المصرية الأمل فى الحياة وتوفر لها خدمات طال انتظارها لسنوات، مشيرا إلى أن قرية المحمدية تطالب بتوفير وحدة صحية تخدم أهالى القرية خاصة أنه يوجد مساحة 3 قيراط مخصصة لإنشاء الوحدة الصحية، مضيفا أن القرية لا يوجد بها مكتب بريد أو نقطة إسعاف أو نقطة إطفاء حريق ونعتمد على مركز كفر سعد وهذا يكلف الأهالى مبالغ كبيرة وخاصة مع صعوبة التنقل من القرية.

المنطقة-المحيطة-بالمدرسة
المنطقة المحيطة بالمدرسة

ويؤكد أحمد نصحى، أحد أبناء القرية، أننا طالما حلمنا بتوصيل الغاز الطبيعى وتوفير دار مناسبات تخدم أهالى القرية، مضيفا أن ترعة المحمدية بطول كيلو متر تحتاج إلى تبطين أو تغطية للقضاء على حالة التلوث بها وتوفير مكان صحى يناسب أهالى القرية وكذلك تطهير خارج أم سعدة لأنه لا يتم تطهيره ويصعب استخدامه فى رى الأراضى الزراعية، ويتم التطهير أحيانا على نفقة الأهالى.

يضيف مصطفى عجاج، أحد سكان القرية، أن مبادرة حياة كريمة أمل كل أبناء القرى المحرومة من الخدمات وأن قرية المحمدية تحتاج العديد من الخدمات منها توسعة المدرسة الإعدادى حيث يوجد مبنى للمدرسة الإعدادى عبارة عن دور واحد فقط والمنطقة المحيطة بالمدرسة تحتاج إعادة تأهيل كما نحتاج إلى مواصلات آدمية تناسب سكان القرية، لأن أغلب المواصلات عبارة عن سيارات كبوت ولا تدخل القرية وتكتفى بطريق البحرية /الإصلاح فقط.

طريق-ترعة-المحمدية

طريق ترعة المحمدية

كانت الدكتورة منال عوض، محافظ دمياط، قد عقدت اجتماعاً تنسيقيًا، مع إسلام إبراهيم، نائب محافظ دمياط، واللواء محمد همام سكرتير عام المحافظة، واللواء نهاد فاروق، مساعد رئيس جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط، ودكتور أحمد أنيس استشارى جهاز التعمير، ومحمد جمال بجهاز التعمير ومحمد عطية ممثل الجهة الاستشارية لجهاز التعمير، والدكتور عثمان شعلان رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة دمياط ورؤساء شركات المرافق ومديرى المديريات، للوقوف على آخر المستجدات للأعمال الخاصة بمخطط تطوير 28 قرية بإجمالى 219 تابعا بمركز كفر سعد المدرجين بمبادرة "حياة كريمة" التى أطلقها رئيس الجمهورية للنهوض بالريف المصرى.

تناول الاجتماع استعراض شامل لرؤية المشروع والوضع الحالى لكافة الخدمات فضلاً عن عرض محاور مخطط تنفيذ المرحلة الأولى بعدد 14 قرية وعدد 137 عزبة تابعة لهم، وذلك بمشروعات مياه الشرب والصرف الصحى بالمناطق غير المخدومة وآليات استكمال تنفيذ الشبكات ببعض من هذه القرى، وكذا مشروعات الكهرباء والإنارة الداخلية وتوصيل الغاز، والاتصالات، وأيضاً ما سيتم تنفيذه بقطاع الرى بما يتضمنه من تبطين وتغطية ترع وإحلال وتجديد الكبارى وأخيراً مشروعات قطاعات الصحة و الشباب والرياضة والطرق، وآليات إنشاء مواقف وأسواق حضارية ونقاط إسعاف ومراكز خدمات اجتماعية وجمعيات زراعية، ووحدات بيطرية، مكاتب بريد وماكينات صرف آلى.

طريق-ترعة-المحمدية-فى-دمياط

طريق ترعة المحمدية فى دمياط

ووجهت محافظ دمياط، بحصر جميع المشكلات التى قد تعوق عمليات التنفيذ، لوضع حلول لها بالتعاون مع الجهات المختصة، وكذا الإسراع فى حصر احتياجات كافة القرى بجميع الخدمات، والانتهاء من وضع جداول زمنية وإعداد الدراسات المطلوبة للبدء فى تنفيذ جميع الأعمال الخاصة بالمرافق بالتوازى.

وأكدت منال عوض، مجددًا أهمية تكاتف الجهود لتنفيذ هذا المشروع القومى الذى يُعد استكمالاً لمسيرة التنمية الشاملة التى شهدتها الدولة خلال الآونة الأخيرة تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، لافتة إلى أن البرنامج يهدف إلى التطوير الشامل للبنية الأساسية والخدمات الاجتماعية والأوضاع الاقتصادية في كافة القرى.

 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة