خالد صلاح

"حياة كريمة" بوابة التنمية لقرى الريف المصرى.. كل ما تريد معرفته عن المبادرة

الثلاثاء، 23 فبراير 2021 04:00 ص
"حياة كريمة" بوابة التنمية لقرى الريف المصرى.. كل ما تريد معرفته عن المبادرة المبانى قبل دخولها مبادرة حياة كريمة_ صورة ارشيفية
كتبت إيمان علي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تستهدف مبادرة حياة كريمة التخفيف عن كاهل المواطنين بالمجتمعات الأكثر إحتياجاً فى الريف والمناطق العشوائية فى الحضر، ولتغيير واقع الريف المصرى، وتوفير حياة بمعنى الكلمة للفئات البسيطة وغير القادرة، وذلك فى مختلف القطاعات الخدمية والحيوية، وتعد من أهم وأبرز المبادرات التى اُطلقت خلال السنوات الأخيرة التي كان لها دور مباشر ونتائج عظيمة على المجتمع، كما تعتمد على تنفيذ مجموعة من الأنشطة الخدمية والتنموية التى من شأنها ضمان “حياة كريمة” لتلك الفئة وتحسين ظروف معيشتهم.

وحسب تأكيد الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى، أن الجمعيات الأهلية ساهمت بـ 17% بسبب توسعات المنظومة ويستهدف من تطوير قرى "حياة كريمة"، ليشمل الكهرباء والغاز والصرف الصحى، والتمكين الاقتصادى، وتقديم الخدمات الصحية، التمكين الاقتصادى، وذلك بمشاركة 23 جمعية أهلية لافته إلى أنه لأول مرة سيتم شمول خدمات الصرف الصحى، كما أن تجارب القرى المصرية فى السابق كانت مفتتة وكانت لا تضم الحكومة بأكملها، مؤكدة أن حياة كريمة شملت الحكومة بأكملها، قائلة: "نتكامل مع بعضنا البعض ولدينا خطة واضحة بأنشطة شاملة بالخدمات والاستثمار فى البشر".

ونرصد أبرز المعلومات عن المبادرة وما تم استعراضه من جهود من مختلف القطاعات :

- استهدفت المرحلة الأولى 375 قرية، تتراوح نسبة الفقر فيها 70% فأكثر.

- يستفيد منها 4.5 مليون إنسان في مراكز 14 محافظة.

- بلغت قيمة تكلفة المرحلة الأولى 13.5 مليار جنيه.

- يستهدف تغطية كل قرى الريف المصرى خلال الأعوام الثلاثة القادمة.

- يصل إجمالى عدد مستفيدين المقررين لـ 50 مليون مواطن، وبتكلفة تبلغ 500 مليار جنيه.

- تسببت فى  انخفاض متوسط معدل الفقر بحوالى 14%.

- يتوقع تحسّن معدل إتاحة الخدمات الأساسية بـ 18% فى قرى المرحلة الأولى 

- تم الانتهاء من 600 مشروع وجارى تنفيذ 1580 مشروع، فى مجالات البنية التحتية

- يستهدف تحسين مياه الشرب والصرف الصحي والطرق والكهرباء .

- توفير سكن كريم للبسطاء من ترميم الأسقف إلى بناء منازل بالكامل.

- البرنامج القومي لتطوير الريف المصري يشهد مشاركة أكثر من 10 وزارات.

- تطوير شبكات الكهرباء بـ 145  قرية بتكلفة 175 مليون جنيه .

- زيادة عدد الحضانات للوصول لـ8 مليون طفل تحت سن 4 سنوات.

- فتح مراكز تأهيل لذوى الإعاقة خاصة وأن 10.8% منهم بالريف غير متعلمين.

- إنشاء مدارس وفصول مجتمعية بقرى حياة كريمة والحد من التسرب المدرسى. 

- العمل بأكثر من برنامج توعوى منهم "مودة و2 كفاية".

- توجيه "التضامن" لـ 20 ألف رائدة ريفية لخدمة المجتمعات المحلية.

قوافل طبية مختلفة منها "الصحة الإنجابية"، وصلت حتى الآن 2 مليون أسرة .

- تمكين المرأة بمشروعات صغيرة لتوفير فرص عمل

- زيادة فرص المشروعات المتوسطة والصغيرة بالقرى والإنتاجية المحلية

-توصيل مرافق بها الألياف الضوئية فى 51 مركزا بتكلفة 5,6 مليار جنيه

- تحسين جودة خدمات الاتصالات بتزويد القرى بمحطات شبكات المحمول بـ1000 برج.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة