خالد صلاح

سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك.. ألبوم صور

السبت، 20 فبراير 2021 07:00 م
سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك.. ألبوم صور سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال
دكار (رويترز)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

غطت سحابة ترابية حملتها رياح جافة من الصحراء مناطق شاسعة فى غرب ووسط أفريقيا مما تسبب فى انخفاض الرؤية وشعور السكان بالاختناق وتعطل الصيد فى دكار عاصمة السنغال.

 

وفى كل عام تهب رياح صحراوية جافة محملة بالأتربة وتغطى كثيرا من غرب أفريقيا وخليج غينيا. وتحدث الظاهرة السنوية المعروفة باسم موسم الهرمتان فى الفترة بين نوفمبر تشرين الثانى ومارس آذار.

 

وقالت خوديا ناديايى التى تبيع السمك فى سوق بدكار "من معهم صغار مثلى يعانون من متاعب صحية ولم يتجاوزوا عامهم الأول لن يمكنهم العمل بارتياح ... لم أستطع العمل أمس بسبب التراب، اضطررت للعودة إلى البيت".

 

وغطى الضباب عاصمة السنغال منذ بداية الأسبوع مما دفع وزارة البيئة لتحذير السكان من أخطاره على الصحة.

 

وحثت الوزارة السكان فى بيان على الحد من الأنشطة الرياضية فى الأماكن المفتوحة وبقاء الأطفال وكبار السن ومرضى الجهاز التنفسى فى المنازل.

سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك (1)
سحابة ترابية تخنق عاصمة السنغال

 

سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك (2)
السحابة الترابية فى السنغال 
 
سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك (3)
سحابة ترابية كبيرة تخنق السنغال 

 

سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك (4)
السحابة الترابية على الشاطئ

 

سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك (5)
السحابة الترابية تغطى الصيادين 
 
سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك (6)
تعطل صيد الأسماك فى السنغال

 

سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك (7)
تعطل صيد الأسماك فى السنغال بسبب السحابة

 

سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك (8)
الصيادون فى السنغال

 

سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك (9)
سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال 

 

سحابة ترابية كبيرة تخنق عاصمة السنغال وتعطل صيد الأسماك (10)
سحابة ترابية كبيرة فى السنغال 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة