خالد صلاح

أول جريمة تشهدها تلك القرية المصرية .. قتل زوجين مسنين بطريقة بشعة

الجمعة، 19 فبراير 2021 11:59 ص
أول جريمة تشهدها تلك القرية المصرية .. قتل زوجين مسنين بطريقة بشعة
محمد فتحي عبد الغفار _ ماهر إسكندر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
شهدت قرية سرابيوم التابعة لمركز ومدينة فايد بمحافظة الإسماعيلية حادث قتل بشعة حيث لقى وكيل وزارة الزراعة السابق وزوجته مقتلهما فى ظروف غامضة فى قرية سرابيوم دائرة مركز فايد بمحافظة الإسماعيلية.
 
 
 
حيث دخل القاتل المنزل وغافل المجنى عليه حال ذهابه لأداء الفريضة وقاما بتوثيق قدميه وكتم أنفاسه حتى فارق الحياة وألقياه بمدخل عمارته الجديدة امام الفيلا التى يقيم فيها فحدثت إصابته الـمُشار إليها، واستوليا على مفاتيح المنزل الآخر ودلفا داخله وقام العامل بالتعدى على الزوجة المجنى عليها محدثاً إصابتها بعدة طعنات بإستخدام آلة حادة مُدببة (تخلص منها بأحد المصارف ) وكتم أنفاسها حتى فارقت الحياة وقام العاطل بتجريدها من المشغولات الذهبية الـمُشار إليها واستوليا على مبلغ مالى، وأرشدا عن المشغولات الذهبية وجزء من المبلغ المالى، وأضافا بقيامهما بإنفاق باقى المبلغ على متطلباتهما الشخصية، تم التحفظ على المتهمين والمضبوطات واخطرت النيابة العامة لتتولى التحقيق.
 
 
وقالت  ابنة المجنى عليهما باكتشافها سرقة (مبلغ مالى، مشغولات ذهبية "ملك والدتها ") من داخل مسكنهما ، وتبين من الفحص عدم وجود آثار عنف بباب المنزل محل سكنهما ووجود بعثرة محتويات غرفة المجنى عليها ووجود كسر بدرج بالسرير.
 
وانتقل فريق من خبراء الأدلة الجنائية لمعاينة موقع الحادث كما انتقل فريق من النيابة العامة لمعاينة جثث المجنى عليهم والتى قررا نقل الجثمانين الى مشرحة مستشفى القصاصين المركزى وانتداب الطب الشرعى لتشريح الجثتين لمعرفة اسباب الوفاة كما قررت التصريح بدفن الجثتين عقب تشريحهما.
 
وشيع الآلاف من أهالى قرية سرابيوم التابعة لمركز ومدينة فايد بمحافظة الإسماعيلية جنازة وكيل وزارة الزراعة السابق وزوجته اللذين قتلا غدرا بدافع السرقة.
 
ونجحت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الإسماعيلية فى كشف ملابسات واقعة مقتل وكيل وزارة الزراعة الأسبق وزوجته بمسكنهما بقرية سرابيوم التابعة لمركز فايد بمحافظة الإسماعيلية وسرقتهما وضبطت مرتكبى الواقعة واستعادة المسروقات عقب وقوع الجريمة بـ 48 ساعة.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة