خالد صلاح

أبل تعلن عن أول معسكر لريادة الأعمال للمطورين السود

الأربعاء، 17 فبراير 2021 01:00 م
أبل تعلن عن أول معسكر لريادة الأعمال للمطورين السود أبل
كتب مؤنس حواس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت شركة أبل عن أول معسكراتها لريادة الأعمال للمطورين السود من خلال دعوة 13 شركة تطبيقات للانضمام إلى المجموعة الافتتاحية من Entrepreneur Camp for Black Founders and Developers.

وبحسب موقع TOI الهندى، فتتضمن التطبيقات المشاركة B3am وBlack وBar Exam وFilm3D وFormKey وHealth Auto Expert وHologarden وHubli وJustice Royale وKickstroid وNailstry وThe Peek: TV Shows وTuneBend.

وتم تصميم البرنامج لمنح المطورين الفرصة للانتقال بتجربة التطبيقات الحالية إلى المستوى التالي من خلال إتقان مهارات تقنية جديدة، وتطبيق نظرة حاسمة لتجربة المستخدم، والمزيد من خلال المعامل التقنية العملية، والإرشاد والإلهام والرؤى من كبار قادة أبل.

وفي عام 2019، عقدت شركة أبل أول معسكر رائد لها على الإطلاق، وهو عبارة عن مختبر تقني غامر للشركات التي تعتمد على التطبيقات التي أسسها ويقودها مطورو من خلفيات ممثلة تمثيلا ناقصًا، مع فئة من المؤسسين والمطورين، وقد واصل المشاركون في البرنامج تأمين جولات تمويل كبيرة، وحصلوا على العديد من الجوائز والأوسمة، وقاموا بتوسيع فرقهم ومستخدمي التطبيق بشكل كبير في جميع أنحاء العالم.

وبالإضافة إلى ذلك، تشارك أبل في شراكة مع Harlem Capital، وهي شركة رأس مال مغامر في مرحلة مبكرة مقرها نيويورك وتستثمر في مؤسسين متنوعين لتقديم التوجيه والإرشاد للمشاركين، حيث تعد هذه الشراكة الجديدة جزءًا من مبادرة أبل للمساواة العرقية والعدالة (REJI) التي تبلغ قيمتها 100 مليون دولار أمريكي، والتي تعتمد على عمل الشركة لتعزيز المساواة العرقية في التعليم والاقتصاد ونظام العدالة الجنائية.

وقالت ليزا جاكسون، نائبة رئيس مبادرات البيئة والسياسة والمبادرات الاجتماعية في أبل، التي تقود مشروع REJI: "يجسد صانعو التطبيقات وقادة الأعمال الرائعون روح ريادة الأعمال التي تتغلغل بعمق في المجتمع الأسود"، و"يوضح عملهم بالفعل قوة الترميز لبناء عالم أفضل، ويشرفنا أن ندعمهم وهم يشقون طريقًا نعرف أن الكثيرين سيتبعونه."


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة