خالد صلاح

جهاز تنظيم الاتصالات لمجلس النواب بشأن المواقع الإباحية: نخاطب الشركات المختصة لحجبها ونقوم بدورنا فى التوعية.. ولجنة الشكاوى تؤجل اقتراح برغبة لغلقها للدراسة.. ومطالب بغلق تطبيقات العنف لحماية الأطفال

الإثنين، 15 فبراير 2021 01:30 م
جهاز تنظيم الاتصالات لمجلس النواب بشأن المواقع الإباحية: نخاطب الشركات المختصة لحجبها ونقوم بدورنا فى التوعية.. ولجنة الشكاوى تؤجل اقتراح برغبة لغلقها للدراسة.. ومطالب بغلق تطبيقات العنف لحماية الأطفال النائب عاطف ناصر ووزارة الاتصالات ومجلس النواب
كتب محمود حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قدم جهاز تنظيم الاتصالات، رد مكتوب للجنة الاقتراحات والشكاوى بمجلس النواب، برئاسة النائب عاطف ناصر، بشأن الاقتراح برغبة المقدم من النائب محمود أبو الخير، بشأن غلق المواقع الإباحية والبرامج الإلكترونية التى تدعو إلى انتشار الفجور والأفعال الفاضحة على مواقع التواصل الاجتماعى بجمهورية مصر العربية.

وقال الجهاز فى رده: "فى البداية أتشرف بأن أتقدم لكم ولهيئة مكتب وأعضاء لجنة الاقتراحات والشكاوى بمجلس النواب، خالص التحية والتقدير متمنيا لمجلسكم التوفيق والسداد لما فيه الخير لمصر والمصريين".

وتابع: "وبشأن موضوع الاقتراح برغبة المشار إليه، يسعدنى إحاطة لجنتكم والنائب مقدم الاقتراح بأنه يوجد الآلاف من التطبيقات والمواقع على شبكات الاتصالات الدولية يمكن للمستخدمين الولوج إليها عبر روابط الإنترنت من خلال إحدى الشركات المرخص لها بتقديم خدمات الإنترنت، ويتم ولوج المستخدمين من خلال متصفحات الإنترنت أو تطبيقات الموبايل والأجهزة اللوحية، وهذه المواقع والبرامج الإلكترونية يتم استخدامها والتعامل معها من خلال المشتركين مباشرة. 

واستكمل: ويكون دور الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، بعد حصول الشركات على الترخيص لها بتقديم خدمات الاتصالات (الإنترنت) فى الأمور التالية: التأكد من قيام الشركات باتخاذ ما يلزم من الناحية التقنية لوصول المستخدم إلى شبكة الإنترنت، توعية جمهور المستخدمين لشبكة الإنترنت فى كيفية الاستخدام الآمن للشبكة والتوعية لحماية المستخدمين وحماية البيانات الشخصية لهم ضد الاختراق من خلال التطبيقات المختلفة والبرمجيات الضارة والجرائم المعلوماتية، ومخاطبة المشغلين (الشركات) لحجب المواقع والتطبيقات كلما أمكن ذلك فنيًا، وذلك بعد صدور قرار الحجب من الجهات القضائية المختصة وفقا للقواعد والإجراءات القانونية".

وتابع: "لما كان الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات يهدف إلى أهمية تعزيز الوعى الإلكترونى لدى كافة المستخدمين والاستفادة من مميزات هذه الشبكة العنكبوتية والحماية من آثارها الضارة، والمحافظة على تقاليد وعادات الشعب المصرى والأخلاق والآداب العامة، فقد قام الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات بإعداد البرامج التدريبية والندوات وورش العمل، بالإضافة إلى إصدار العديد من المطبوعات لرفع مستوى التوعية لدى مستخدمى شبكة الإنترنت".

وقال: "يعول الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات كثيرا على تكاتف وتعاون كافة المؤسسات والجهات فى المجتمع وكذا على أخلاقيات الشباب المصرى السامية للتوعية من مخاطر هذه المواقع الضارة ولا يدخر الجهاز جهدا فى تقديم كافة الدعم والمساعدة فى هذا الشأن".

واستطرد: "بالتالى فإن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والجهات التابعة لها ليست مختصة بعملية رصد المحتوى أو التطبيقات المنتشرة على شبكة الإنترنت أو التصدى مباشرة لمواجهتها الا من خلال نصوص وإجراءات قانونية".

وناقشت لجنة الاقتراحات والشكاوى بمجلس النواب، برئاسة النائب عاطف ناصر، خلال اجتماعها مساء الأحد، طلب الإحاطة المقدم من النائب محمود أبو الخير، بشأن حجب المواقع الإباحية من خدمات الإنترنت فى مصر، وذلك بحضور ممثل من الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات.

وقال النائب محمود أبو الخير، مقدم الطلب: "بعد تطبيق نظام التعليم عن بعد أصبح أطفالنا فى عمر 6 سنوات يتعاملون مع الإنترنت ولا يمكن أن نجلس بجوارهم طوال اليوم لحراستهم"، لافتا إلى أن الأمر ليس مرتبط بالمواقع الإباحية فقط ولكن هناك تطبيقات لألعاب العنف يجب حجبها لأنها تكسب الأطفال سلوكا عدوانيا، وعقب ممثل جهاز تنظيم الاتصالات، متابعًا: "الإنترنت يجب أن نأخذه على عيبه وأن نتجنب السلبيات ونأخذ منه الإيجابيات، وعلى الأسرة أن تتحمل دورها التربوى والديني".

وقرر النائب عاطف ناصر، رئيس اللجنة، تأجيل مناقشة ذلك المقترح لمزيد من الدراسة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة