أكرم القصاص

ممثل أمين عام الأمم المتحدة يتطلع للعمل مع الأطراف السودانية لدفع الانتقال السياسى

الأحد، 14 فبراير 2021 11:40 م
ممثل أمين عام الأمم المتحدة يتطلع للعمل مع الأطراف السودانية لدفع الانتقال السياسى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

عبَّر الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة رئيس البعثة الأممية (يونيتامس) بالسودان فولكر بيرتس، عن تطلعه للعمل في شراكة مع رئيس الوزراء والمجلس السيادي والحكومة والأحزاب السياسية وشركاء السلام وجميع أصحاب المصلحة والمجموعات التي لم توقع على السلام؛ لدفع عملية الانتقال السياسي في السودان.
وقال بيرتس -في بيان صحفي اليوم الأحد- إنه التقى رئيس الوزراء عبد الله حمدوك؛ للاستماع منه مباشرة عن أولويات الحكومة الجديدة، لافتًا إلى أن الاجتماع تناول تفويض البعثة وأركانها الأربعة الاستراتيجية والمترابطة التي تم تحديدها في قرار مجلس الأمن رقم 2524 وهي: الانتقال السياسي والحكم الديمقراطي وحقوق الإنسان، ودعم عمليات السلام وتنفيذ اتفاق جوبا، ودعم بناء السلام وحماية المدنيين وسيادة القانون في دارفور والمنطقتين (جنوب كردفان والنيل الأزرق) وغيرهما، وتعبئة المساعدات الاقتصادية والإنسانية.
وأشار إلى أن هذه الركائز تكمل بعضها البعض، وهي التي ستمكن البعثة والأمم المتحدة من دعم السودان بشكل أفضل.
وأضاف بيرتس أنه تم التباحث أيضًا حول دعم البعثة في تعبئة الموارد الاقتصادية والمساعدات الإنمائية، بما في ذلك مؤتمر الاستثمار القادم في باريس في مايو، مشيرا إلى سير التقدم على الصعيد الاقتصادي، جنبا إلى جنب مع العملية السياسية.
وأكد فولكر دعم البعثة لجهود الحكومة للوفاء بالتزاماتها وفقا للإعلان الدستوري واتفاق جوبا للسلام، بما في ذلك التكوين المُرتقب للمجلس التشريعي الانتقالي ومُشاركة النساء بنسبة 40%.
وألمح إلى تبادل وجهات النظر مع حمدوك حول المرحلة الثانية من محادثات السلام، وإمكانية تقديم البعثة الدعم والخبرة الفنية، لافتًا إلى أن اللقاء بحث أهمية ضمان أن تكون العملية السياسية محسوسة على أرض الواقع وملموسة في حياة السودانيين.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة