أكرم القصاص

أستاذ البحوث الزراعية: لم تسجل إصابات بـ"نيباه" وعلى أهالى هذه المناطق الحذر

الإثنين، 01 فبراير 2021 09:25 م
أستاذ البحوث الزراعية: لم تسجل إصابات بـ"نيباه" وعلى أهالى هذه المناطق الحذر الخفافيش - أرشيفية
إبراهيم سعيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور أحمد رزق، أستاذ الحيوانات الضارة بمركز البحوث الزراعية، إن مصر لم تسجل حالة إصابة واحدة بفيروس "نيباه"، مشيرًا إلى أن الفيروس موجود منذ عام 1989 فى ماليزيا.

 

وأضاف رزق خلال مداخلة هاتفية ببرنامج على مسئوليتى مع الإعلامى أحمد موسى المذاع على فضائية صدى البلد، أن الخفاش من أكثر الحيوانات البرية التى تتحمل العديد من الفيروسات والتى يصل إلى 100 نوع على الأقل، لكنه يستطيع التعايش معهم نتيجة طفرة جينية عالية لديه، لافتًا إلى أن المرض خطير طبقًا لمنظمة الصحة العالمية لإن نسبة الوفاة تتراوح من 35% إلى 70% وليس له علاج حتى الآن.

 

وأوضح أستاذ الحيوانات الضارة بمركز البحوث الزراعية، أن الفيروس ينتقل عن طريق اللعاب أو فضلات الطعام، أو عن طريق حيوان آخر قد يأكل مما كل منه الخفافيش.

 

ولفت رزق، إلى أن الخفاش نيباه يدعى "الثعلب الطائر" ويتغذى على الفاكهة لأن نسبة السكريات عالية فيها، ويعيش فى مجموعات تصل عددها إلى ألف.

 

ويشير أستاذ الحيوانات الضارة بمركز البحوث الزراعية، إلى ضرورة رفع حالة الوعى العام والحذر، خاصة للمقيمين فى المناطق الصحراوية والزراعية، من خلال ضرورة غسل الفاكهة والخضروات بالمياه والصابون جيدًا، مطالبًا المزارعين بارتداء الكمامات الواقية وقفازات اليد أثناء جمع محصول الفاكهة.






مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة