أكرم القصاص

فى يوم ذكرى وفاته..

لماذا لم يفز مارادونا بجائزة الكرة الذهبية؟ وكم مرة استحقها؟.. صحيفة إسبانية تجيب

الخميس، 25 نوفمبر 2021 01:56 م
لماذا لم يفز مارادونا بجائزة الكرة الذهبية؟ وكم مرة استحقها؟.. صحيفة إسبانية تجيب مارادونا والكرة الذهبية
فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كان دييجو مارادونا، أسطورة كرة القدم فى العالم لمدة 22 عاما بين عامى 1976 و1998، ورغم مشواره فى أرجنتيوس جونيورز (1979 و1980) ومشواره فى بوكا 1981، والفترة التى قضاها فى برشلونة (1982 -1984) والفترة إقامته فى نابولى (1984-1991)، إلا أنه لم يكن لديه جائزة الكرة الذهبية فى سجله.

وقالت صحيفة "الموندو ديفورتيبو" الإسبانية، إنه انتشرت بعض الشائعات حول هذا الأمر مثل أنه حُرم من الجائزة لتعاطيه المخدرات والمنشطات، بينما ادعى البعض أنه كان هناك مؤامرة على الأسطورة الأرجنتينية من الفيفا بسبب دخوله في خلافات ضدها.

ولكن فى حقيقة الأمر أنه في ذلك الوقت مارادونا لم يكن معادياً للفيفا، بالإضافة إلى أن الاتحاد الدولي لكرة القدم لا علاقة له بجائزة الكرة الذهبية، فهي تابعة لصحيفة فرانس فوتبول الفرنسية، وتم إحداث شراكة بين الطرفين لمدة 6 سنوات فقط، حيث بدأت عام 2010 وانتهت في عام 2016، أي أنه لا علاقة لهذا الأمر بعدم حصول مارادونا على الجائزة خلال فترة الثمانينيات.

أنشأت فرانس فوتبول الجائزة في عام 1956 لتكريم أفضل لاعب أوروبي في العام شارك على المستوى الدولي، أى يجب أن يحصل عليها لاعب أوروبي، بينما كان مارادونا يحمل الجنسية الأرجنتينية، وهو نفس السبب الذي حرم بيليه من الفوز بها قبله أيضا لأنه يحمل الجنسية البرازيلية.

كم مرة استحق مارادونا الفوز بالكرة الذهبية؟

المرة الأولى التي استحق فيها مارادونا الكرة الذهبية هو الذي توج به بكأس العالم عام 1986، فيقال إن ما قدمه في تلك البطولة هو أفضل أداء فردي للاعب في تاريخ كرة القدم، حيث إنه قاد الأرجنتين للفوز بكأس العالم إثر تسجيله 5 أهداف وتقديمه لعروض فردية خاصة ضد إيطاليا وإنجلترا وبلجيكا وألمانيا الغربية.

كما أته استحقها أيضا فى العام التالى فى  1987 بعد قيادة نابولي لتحقيق أول لقب في الدوري الإيطالي، كما أنه قاد الفريق للتتويج بكأس إيطاليا أيضاً، وسجل في ذلك الموسم 17 هدفاً، وصنع 15 آخرى رغم عدم وجود أرقام دقيقة فيما يخص صناعة الأهداف في ذلك الوقت.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة