أكرم القصاص

أنجلينا جولى تشارك فى حماية الحياة البرية المهددة بالانقراض بكمبوديا..صور

الأربعاء، 17 نوفمبر 2021 03:48 م
أنجلينا جولى تشارك فى حماية الحياة البرية المهددة بالانقراض بكمبوديا..صور أنجلينا جولي
كتب آسر أحمد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حرصت النجمة العالمية أنجلينا جولي، كعادتها على التنديد بحماية البيئة فى منشوراتها عبر حساباتها الشخصية بمنصات السوشيال ميديا المختلفة، حيث نددت منذ قليل، بضرورة الاهتمام برصد وحصد الحياة البرية المهددة بالانقراض فى كمبوديا.

ونشرت جولي، عبر حسابها الشخصى بموقع انستجرام، مجموعة صور من داخل الغابات فى كمبوديا، وكتبت "لقد أطلقنا مسحًا للتنوع البيولوجي لرسم خريطة للنباتات والحيوانات التي لا تزال في غابة منطقة Samlout، في كمبوديا لحمايتها والحفاظ عليها في المستقبل، ونظرًا لأننا لا نعرف حتى الآن مقدار الحياة البرية المهددة بالانقراض".

حرصت جولى، منذ أيام، على دعم قمة المناخ التى استضافتها مدينة جلاسكو الأسكتلندية، حيث نشرت عبر حسابها الشخصى بموقع انستجرام، مجموعة صور من حرائق الغابات التى تعرضت لها الكثير من دول العالم خلال الفترة الأخيرة للتنديد بتلك الظاهرة التى تساعد بشكل كبير فى ارتفاع نسب تلوث المناخ والهواء.

وكتبت جولي على الصور التى نشرتها "أزمة المناخ هي أزمة إنسانية، بعد عقود من التقاعس عن العمل، تتسارع حالة الطوارئ المناخية، ويعد نزوح البشر أحد أكثر عواقبها تدميراً، على الصعيد العالمي، يؤدي تغير المناخ إلى تضخيم نقاط الضعف والتهديدات مثل الصراع والفقر وانعدام الأمن الغذائي، مما يؤدي بشكل متزايد إلى نزوح الناس من ديارهم"، وأضافت جولي "في مالي، على سبيل المثال، جفت البحيرات الحيوية، مما جعل الأسر غير قادرة على الزراعة أو صيد الأسماك أو تربية الماشية، يضطر العديد من الأشخاص إلى الفرار إلى منازلهم ليجدوا أن هناك أيضًا أشخاصًا يعانون من الجفاف وارتفاع درجات الحرارة وانخفاض هطول الأمطار وحرائق الغابات فى اماكن أخرى".

غابات كمبوديا
غابات كمبوديا

حملة حصر الحياة البرية
حملة حصر الحياة البرية

 

جولى فى احدى جولاتها لانقاذ الطبيعة
جولى فى احدى جولاتها لانقاذ الطبيعة

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة