أكرم القصاص

إدوارد الثالث.. توج بالعرش فاندلعت حرب المائة عام و"جان دارك" تنهى احتلاله

السبت، 13 نوفمبر 2021 07:00 م
إدوارد الثالث.. توج بالعرش فاندلعت حرب المائة عام و"جان دارك" تنهى احتلاله جان دارك
كتب محمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تمر اليوم الذكرى الـ709 على ميلاد إدوارد الثالث ملك إنجلترا، حيث ولد فى 13 نوفمبر عام 1312، وتولى حكم بريطانيا من عام 1327 حتى وفاته ويشتهر بنجاحاته العسكرية واستعادة ما فقده والده الملك إدوارد الثانى، كما تحولت مملكة إنجلترا فى عهده إلى واحدة من أشرس القوى العسكرية في أوروبا، وتسبب فى اندلاع حرب المائة عام، أيضًا هو أحد الخمسة ملوك في تاريخ إنجلترا الذين حكموا لأكثر من خمسين عامًا، هو آخر ملوك بلانتاجانت من خط السلالة الرئيسي.
 
جاء حكم إدوارد الثالث فى أعقاب ثلاث سنين من وصاية والدته "إيزابيلا" وعشيقها "روجر مورتيمر"، وكان أول عمل قام به هو استبعاد "إيزابيلا"، فيما كان مصير "مورتمر" الإعدام، وقدم المساعدة لـ"إدوارد من باليول" (1283-1364 م) عندما أخذ يطالب بحقه فى عرش اسكتلندا.
 
بعد سنة، في 24 يناير 1328، تزوج إدوارد فيليبا من هاينولت في يورك، وأنجبت له أربعة عشر طفلاً. 
 
ويبدأ تاريخ حرب المئة عام من سنة 1337 وذلك عندما رغب ملك إنكلترا إدوارد الثالث بالحصول على لقب ملك فرنسا، وهو اللقب الذي كان يحمله الملك فيليب السادس، وباشر إدوارد بغزو فرنسا ابتداءً بالبلدان المنخفضة، وكان ذلك بين عامي 1339 و1340، وحقق بعض الانتصارات الصغرى، بالإضافة لتمكنه من هزيمة الأسطول الفرنسي في معركة سلويس، ثم فاز بمعركة كريسي عام 1346، وحاصر مدينة كاليه التي استسلمت أخيرًا في عام 1347.
 
فازت إنجلترا في معركة بواتييه عام 1356 والتي انتهت بوقوع ملك فرنسا جون الثاني بالأسر، وتم توقيع معاهدة بريتنيي في عام 1360 بعد إجراء مفاوضاتٍ لمدةٍ طويلةٍ، إذ حازت إنكلترا بموجبها السيطرة على مدينة كاليه ومعظم منطقة آكويتين، وحصلت على فديةٍ كبيرةٍ مقابل الملك الفرنسي المأسور.
 
في عام 1429 من حرب المئة عام تمكنت البطلة الشعبية جان دارك الملقبة بعذراء أورليانز من رفع الحصار عن مدينة أورليانز وقابلت ملك فرنسا شارلز السابع في ريمس، وتم أسرها وإعدامها لاحقًا من قبل البورغونديون بعد تسليمها للإنكليز مقابل المال، لكن هذا الأمر لم يوقف تتالي الانتصارات الفرنسية.




مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة