أكرم القصاص

الرئاسة الفلسطينية: الاستيطان من شأنه تدمير ما تبقى من حل الدولتين وتحد للشرعية الدولية

الأربعاء، 27 أكتوبر 2021 10:00 م
الرئاسة الفلسطينية: الاستيطان من شأنه تدمير ما تبقى من حل الدولتين وتحد للشرعية الدولية مستوطنات
(أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت الرئاسة الفلسطينية، اليوم الأربعاء، إن مصادقة الاحتلال الإسرائيلي على بناء 3 آلاف و144 وحدة استيطانية في الضفة الغربية من شأنه تدمير ما تبقى من حل الدولتين، وتحد لقرارات مجلس الامن ورسالة استخفاف بجهود الإدارة الأمريكية.

وطالبت الرئاسة الفلسطينية -في بيان- الإدارة الأمريكية بتنفيذ ما تعهدت به من رفض للاستيطان والإجراءات الأحادية الجانب، الأمر الذي سيترتب على هذه الممارسات العدوانية، إجراءات فلسطينية وفق قرارات القيادة الفلسطينية والقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.

وأوضحت الرئاسة الفلسطينية أن هذه الإجراءات الإسرائيلية تستدعي موقفا حاسمًا من أطراف المجتمع الدولي كافة، بما في ذلك اللجنة الرباعية الدولية ومجلس الأمن الدولي، لمواجهة هذه القرارات والممارسات الإسرائيلية التي تسعى إلى سرقة الأرض الفلسطينية وتدفع الأمور نحو حالة من عدم الاستقرار والتوتر، التي ستنعكس سلبًا على الجميع.

وحذرت الرئاسة، مرة أخرى، من خطورة هذه الممارسات المرفوضة والمدانة، والتي سيترتب عليها عواقب وخيمة، مشيرة إلى أن هذا القرار الإسرائيلي هو رد وتحدٍ للرسالة الأمريكية الأخيرة الداعية لوقف إسرائيل النشاطات الاستيطانية.

 

 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة