أكرم القصاص

مطاعم غريبة ومميزة حول العالم.. مياه الفيضانات تغمر مطعما فى بانكوك بتايلاند وتحوله لمقصد سياحى.. مطعم للحيوانات الأليفة فى شنجهاى بالصين.. وآخر يقبع داخل كهف عمره 65 مليون سنة فى "جراند كانيون"

الأربعاء، 13 أكتوبر 2021 03:30 م
مطاعم غريبة ومميزة حول العالم.. مياه الفيضانات تغمر مطعما فى بانكوك بتايلاند وتحوله لمقصد سياحى.. مطعم للحيوانات الأليفة فى شنجهاى بالصين.. وآخر يقبع داخل كهف عمره 65 مليون سنة فى "جراند كانيون" مطعم داخل كهف
ريهام عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يسعى الكثيرون من مالكى المطعم، لتقديم كل ما هو مميز ومختلف، لجلب العديد من الزبائن، وبالطبع لا يقتصر على أنواع الطعام فقط، بل يمتد للديكورات والتصميمات المميزة، بل وحتى إتاحة تجارب غير عادية، لضمان قضاء مرتادو المطعم لأفضل وقت ممكن، وهو ما حدث فى مطعم بتايلاند، أغرقته المياه جراء الفيضانات إلا أنه واصل تقديم الخدمة فى المياه، ليأكل مرتادو المطعم وهم يبللون أرجلهم فى المياه.

كشفت تيتبورن جوتيمانون، مالكة مطعم على ضفة نهر تايلاند، أن مطعمها كان مهددا بالإغلاق للأبد جراء الفيضان، إلا أنه تحول إلى مقصد سياحى شهير للترفيه.

وقالت مالكة المطعم، إن المطعم الذي تملكه على ضفة نهر "تشاو فرايا" فى بانكوك، فى تايلاند، كان يواجه مشكلات جراء جائحة فيروس كورونا، وزاد خطورتها، موجة فيضانات شهدتها المنطقة وكادت تغلق المطعم بشكل نهائى، وفقا لموقع RT.

صور المطعم
صور المطعم

وكشفت أن المد المرتفع فى هذا الأسبوع أصبح على غير المتوقع، نعمة وليس نقمة، وبدلًا من أن يغلق المطعم، انتشر صيته بشكل كبير في البلاد، إذ ظل مفتوحًا أمام زبائن، الذين سرعان ما نشروا صورهم وهم يستمتعون بتناول الطعام، بينما أرجلهم في الماء، ويحاولون تحاشي الأمواج التي تدفعها القوارب تجاههم، وقالت تيتبورن: "ما ظننت أنه سيكون محنة تحول إلى منحة وما حسبته أزمة صار فرصة".

مطعم مغمور بالمياه
مطعم مغمور بالمياه

يشار إلى أن مدينة أيوثايا التاريخية فى تايلاند، تعرضت نهاية شهر سبتمبر الماضى، إلى فيضانات غمرت هذه المدينة القديمة، وتسببت الفيضانات فى إغراق العديد من المنازل والمعابد فى البلدة، حيث تعد هذه المدينة هى العاصمة الملكية القديمة لتايلاند.

ومن جهة أخرى افتتح أول مطعم يقدم الوجبات للحيوانات الأليفة في مدينة شنجهاي في الصين مؤخرًا وجذب العديد من مالكي الحيوانات الأليفة، ويقع المطعم في مكان مميز ويطل على منطقة الواجهة البحرية Xuhui على طول نهر شنجهاي، كما أشار القائمين على المطعم إلى أن أصحاب الحيوانات الأليفة قد حجزوا بالفعل طاولات طوال الشهر المقبل.

صور المطعم
صور المطعم

ولا يسمح مطعم الحيوانات الأليفة بتناول الطعام البشري، و يمكن للبشر فقط مشاهدة حيواناتهم الأليفة وهي تستمتع بطعامهم داخل المكان، وتتضمن قائمة الطعام، بحسب وسائل إعلام محلية، أكثر من 20 نوعًا من الأطعمة الحصرية للحيوانات الأليفة، وتتراوح أسعار الأطباق من 19.9 يوان إلى 198 يوان.

الحيوانات فى المطعم
الحيوانات فى المطعم

 

المطعم من الداخل
المطعم من الداخل

 

مطعم للحيوانات
مطعم للحيوانات

وهناك أربع فئات من أطعمة الحيوانات الأليفة التي يتم تقديمها في هذا المطعم: الأطعمة الطازجة والوجبات الخفيفة والحلويات والأطعمة المخبوزة. وتتراوح الأسعار من 19 يوانًا (3 دولارات أمريكية) إلى 69 يوانًا، باستثناء الوجبات المخصصة.

 
فى تجربة مميزة، يمكنك الاستمتاع بتناول الطعام فى مطعم أنيق للغاية، وبه إضاءة راقية ، ويتواجد المطعم المختلف، فى أعماق وادى "جراند كانيون" الشهير فى الولايات المتحدة الأمريكية.

وادي "جراند كانيون" هو واحد من عجائب الدنيا السبع الطبيعية، وهو ضمن مواقع التراث العالمية التابعة لليونسكو، ويُعتبر أيضاَ واحداً من أكثر المناظر الطبيعية التي يتم تصويرها في العالم، إذ يحظى بشهرة كبيرة للغاية، وفقا لموقع سى إن إن عربية.

المطعم
المطعم

 

صور المطعم
صور المطعم

 

كما لفتت كهوف جراند كانيون، الأنظار وتحولت لوجهة سياحية منذ عام 1927، عندما اكتشف راعي بقر متجول يُدعى والتر بيك فتحة في الأرض، اتضح أنها كانت مدخلاً طبيعياً للكهوف، وهذه الكهوف الساحرة تشكلت منذ حوالي 65 مليون عام عندما بدأ المحيط الهادئ الذي غطى الجزء الغربي من الولايات المتحدة في التراجع.

وقال كيث ديفيس مدير تسويق المطعم: "عندما انخفض منسوب المياه، تسبب تدفق الانسياب الطبيعي للمياه الحمضية من البراكين القريبة عبر الصخور بإذابة تركيبة الحجر الجيري، ما أدى إلى خلق فتحات كهفية وقنوات تدفق المياه".

كهوف جراند كانيون
كهوف جراند كانيون

 

مطعم داخل كهف
مطعم داخل كهف

 

مطعم فى الكهف
مطعم فى الكهف

 

في البداية، كانت جولات الكهوف في المنطقة تُجرى عن طريق ربط حبل حول خصر الزائر، وإنزاله لعمق 150 قدماً في حفرة مظلمة مع مصباح كيروسين، وجيب مليء بعيدان الثقاب فقط لإرشادهم أثناء استكشاف الكهف، لكن منذ عام 1963، تم تركيب مصعد يأخذ الزوار لعمق 210 أقدام تحت الأرض، لبدء جولة مصحوبة بمرشدين تستمر لـ45 دقيقة.

ويمكن زيارة عدد من المواقع الملفتة للانتباه، وتشتمل المناطق التى يمكن زيارتها معالم مثل مسارات المياه القديمة، وقبة الماموث، وقاعات الذهب، والغرفة الغامضة.

وتأسس المطعم في عام 2017، في كهف حقيقي، وهو يوفر "فرصة فريدة لتناول الطعام تحت الأرض في كهف عمره 65 مليون عام"، وفقاً لما قاله ديفيس.

وخلال هذه التجربة، لن يكون مرافقك الخاص مسؤولاً عن خدمتك وتوفير طعامك فقط، إذ إنه سيوفر أيضاً نبذة عن تاريخ الكهوف التي تجلس وسطها.

وبُني المطعم على منصة يمكنها استيعاب ما يصل إلى 20 ضيفاً، وقال ديفيس: "لا يمثل الخوف من الأماكن المغلقة مشكلة".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة