خالد صلاح

كواليس غرفة الملابس.. اتهامات متبادلة بين لاعبي الأهلي بعد الإخفاق أمام أورلاندو

الأحد، 24 يناير 2021 12:10 م
كواليس غرفة الملابس.. اتهامات متبادلة بين لاعبي الأهلي بعد الإخفاق أمام أورلاندو الاهلى واورلاندو
سليمان النقر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دائماً ما تشهد غرفة خلع ملابس الأندية العديد من الكواليس التى يتم الكشف عن بعضها، فيما يتبقّى الكثير منها بمثابة أسرار لا يعلم عنها أحد شيئاً، وغالباً ما يكون لهذه الكواليس دور كبير فى العديد من القرارات المهمة التى قد تؤثر فى مستقبل بعض اللاعبين، لأن غرفة ملابس الفرق تُعد "المطبخ" الذى تخرج منه الشرارة الأولى لقرارات مهمة وتعليمات قوية ويكون لها دور كذلك فى تحقيق الانتصارات والصعود إلى منّصة التتويج، كما يكون لها دور كذلك فى استقبال الهزائم وخسارة البطولات، كما تشهد غرفة الملابس مناقشات صاخبة أحياناً ووصلات هزار أحياناً أخرى، لذا سنقدم فى سياق التقرير التالى كواليس بعض ما يحدث فى غرف الملابس بالكرة المصرية.

ونكشف كواليس غرفة ملابس الأهلي بعدالخسرة من أورلاندو بيراتس الجنوب افريقي وتوديع بطولة الكونفدرالية من نصف النهائي، والمشادات الحادة التي وقعت بين اللاعبين، حيث تبادل لاعبو الأهلي إلقاء التهم داخل غرفة خلع ملابس الأهلى بعد السقوط امام اورلاندو بايرتس بطل جنوب افريقيا عام 2015  وخروج الفريق من الدور قبل النهائى لبطولة الكونفيدرالية بعد الهزيمة باربعة اهداف مقابل ثلاثة.

وتعالت الأصوات داخل الغرفة بشكل واضح وبدا ان هناك مناوشات بين بعض اللاعبين بسبب الخسارة، والقى شريف اكرامى حارس المرمى التهمة على محمد نجيب مدافع الفريق الذى تسبب فى ان تهتز شباك الاهلى بالهدفين الثانى والثالث وهو ما انهى على امل الفريق تماما فى العودة مجددا للقاء وانتهى امل التأهل للنهائى وكان صوت اكرامى عاليا بينما التزم نجيب الصمت تماما فى ظل الصدمة التى تعرض لها كونه احد اسباب الخسارة الكبيرة للفريق.

كما هاجم مؤمن زكريا لاعبى وسط الأهلي خاصة حسام عاشور الذى لم يمنع تقدم مهاجمى ولاعبى وسط اورلاندو، وكذلك سعد سمير الذى أخطأ في تمركزه، داخل منطقة الجزاء وتسببت فى الهدف الاول الذى احرزه المهاجم ايراسموس فور نزوله الملعب .

بدوره، فإن الجابونى مالك ايفونا مهاجم الفريق والذى ظهر لاول مرة منذ انضمامه للفريق بشكل جيد واحرز هدفين كان فى قمة الغضب لدرجة انه فور وصوله غرفة خلع الملابس حطم باب الغرفة من شدة ضربه بقدمه وكان يتمتم بكلمات غير مفهومة وبدا عليه الحزن الشديد.

بعض اللاعبين ألتزموا الصمت وبدا عليهم الذهول خاصة احمد فتحى وعمرو جمال اما فتحى مبروك فقد واصل مسلسل هجومه على اللاعبين الذى بدأه فى المؤتمر الصحفى واكد انهم مستحيل أن يكون هؤلاء ( لعيبة الاهلى ) وانه لو استمر مع الفريق فسوف يحدث انقلاب كثير ولن يلعب معه عدد منهم مرة اخرى.

علاء عبد الصادق مدير قطاع الكرة بالأهلى فقد بدت عليه الصدمة وقال للاعبى الأهلي انتم تمسحون التاريخ وقرر توقيع عقوبات مالية كبيرة على اللاعبين الذين كانوا فى قمة التقصير خلال الشوط الثانى الذى شهد تفوق واضح لاورلاندو جعله يحسم اللقاء لصالحه ويحصل على تأشيرة التأهل للنهائى.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة