خالد صلاح

الحضرى وابنته شايان يتفاعلان بطريقة طريفة مع أغنية "جيت ع البايظ".. فيديو

السبت، 23 يناير 2021 03:06 م
الحضرى وابنته شايان يتفاعلان بطريقة طريفة مع أغنية "جيت ع البايظ".. فيديو عصام الحضرى
ذكى مكاوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يتميز عصام الحضرى حارس مرمى منتخب مصر الأسبق بخفة دم تظهر فى مقاطع الفيديو التى يظهر فيها مع أبنائه عبر صفحاته المختلفة على مواقع التواصل الاجتماعى، وفى هذا الإطار، نشر الحضرى مقطع فيديو جديدا عبر حسابه الرسمى على موقع إنستجرام، يظهر فيه وهو يستمتع بوقته مع ابنته شايان على أنغام أغنية "جيت ع البايظ" بطريقة كوميدية.

عصام الحضرى
عصام الحضرى وابنته شيان

وجاء هذا الفيديو بعدما كان عصام الحضرى، حارس مرمي نادى الأهلى والزمالك، ومنتخب مصر الأسبق، قد شارك جمهوره ومتابعيه عبر حسابه بموقع "انستجرام"، فيديو جديد لأصغر أبنائه "شايان" وهي ترقص بخفة دم على أغنية عمر كمال وحسن شاكوش "لغبطيطا، وحظي الفيديو بعدد كبير من المشاهدات، كما حصد الفيديو عدد من التعليقات والإعجابات، فقال أحد المعلقين :" ربنا يبارك يا سدمصر العالي"، "بسم الله ماشاء الله ربنا يخليهالك يا كابتن".

عصام الحضرى على انغام اغنية جيت ع البايظ
عصام الحضرى على انغام اغنية جيت ع البايظ

 

وعلى جانب آخر، كان عصام الحضري، سبق وكشف تفاصيل توليه رئاسة نادى "ليوا إف سي" الإماراتي، أحد أندية دورى القسم الثانى بدولة الإمارات العربية المتحدة، بعدما أعلن السد العالى عبر صفحته الشخصية على "إنستجرام" قائلاً، "أتشرف برئاسة نادى ليوا الإماراتى الدرجة الثانية مع بداية سنة جديدة مليئة بالإنجازات والنجاح 2021 كل عام وانتم بخير".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Essam El Hadary (@elhadary)

 

وقال الحضرى فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، إنه ليس شريكًا أو مالكًا لنادى "ليوا إف سي"، وإنما يتولى رئاسته من الناحية الإدارية فقط، ويقوم بمباشرة عمله مع النادى الإماراتى عن طريق الهاتف وخلال وجوده فى مصر، دون الإقامة فى الإمارات.

وأضاف حارس مصر السابق، أن مهمته مع نادى ليوا إف سى تتلخص فى إدارة شئون الفريق، وتوفير اللاعبين الذين يحتاجهم الجهاز الفنى، وكذلك ترتيب المعسكرات، ومتابعة متطلبات الجهاز الفنى، مؤكدًا أن كافة تلك الأمور يقوم بإدارتها خلال تواجده فى مصر، ومن المتوقع السفر على فترات للإمارات لمتابعة بعض الأعمال ولكن دون الإقامة هناك.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة