أكرم القصاص

التونسية غالية بنعلي لـLive مع As3ad: لفيت مصر.. و"تونس" الفيوم الأقرب لقلبي

الإثنين، 18 يناير 2021 08:00 م
التونسية غالية بنعلي لـLive مع As3ad: لفيت مصر.. و"تونس" الفيوم الأقرب لقلبي الفنانة التونسية غالية بنعلي والزميل محمد أسعد
كتب: ريهام الباشا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكدت الفنانة التونسية "غالية بنعلي" حبها الشديد لمصر قائلة، "لا أستطيع التحدث عن حبي لمصر، فحبها لبسني منذ صغري، لأن الثقافة المصرية هي الثقافة الوحيدة التي وصلت لنا منذ الطفولة من خلال الأفلام والمسرحيات المصرية، وعندما جئت إلى مصر شعرت بأن كل ما رأيته في الأفلام حقيقي، وعشته بالفعل".

جاء ذلك خلال استضافتها ببرنامج لايف ببرنامج live مع As3ad، الذى يقدمه الزميل محمد أسعد على الصفحة الرسمية لـ"اليوم السابع" على موقع التواصل الاجتماعى إنستجرام.

وعن اشتياقها لمصر بعد غياب عنها لعام كامل قالت "بنعلي"، "غبت عن مصر لمدة عام، وعندما عدت وجدت نفسي أنني اشتقت إليها كثيرا، حتى أنني خصصت لها ألبوما، فظللت أغني لها، وأغني لها من شدة شوقي، يارب ترضى عني مصر وأفضل أرجعلها".

أوضحت "بنعلي" حبها الشديد لمحافظة الفيوم، مؤكدة على أنها زارتها لأول مرة في عام 2012م، قائلة، "قرية تونس بمحافظة الفيوم مكان جميل، أحلم دائما بأن أعود إليه، هزور الفيوم كل سنة، ويارب ما يقطعلنا عادة، فهذا أحب مكان إلىّ في مصر".

كما شددت على حبها للعديد من المحافظات المصرية التي زارتها مثل الأقصر وأسوان، خاصة النوبة، بالإضافة لدمنهور، طنطا، بورسعيد، مرسى علم، سيناء، والأسكندرية، وأشارت إلى أنها تتمنى زيارة قنا والصعيد، لأنها تشعر بأن الثقافة الصعيدية المصرية تشبه ثقافتها لأنها من جنوب تونس، واللهجات بين المنطقتين متشابهة.

برنامج live مع  As3ad، يقدمه الزميل محمد أسعد، عبر الصفحة الرسمية لـ"اليوم السابع" على إنستجرام، يستضيف خلاله عددًا من المشاهير من نجوم الفن والرياضة والمجتمع، عبر خاصية "لايف"، ليكون منصة لتبادل الحديث والتفاعل مع الجمهور والإجابة على أسئلتهم.

ونجح البرنامج خلال الفترة الماضية في استضافة عدد كبير من نجوم الفن والمجتمع من مصر والوطن العربي، أبرزهم النجمات هند صبري، ودرة، وبلقيس، وهبة طوجي، وفايا يونان، ومي سليم، وكارمن سليمان، ومحمد نور وآمال مثلوثي، ومينا عطا، وأحمد جمال، والمنشد الديني مصطفى عاطف، والممثلين الشباب أحمد حاتم وإسلام إبراهيم ورامز أمير.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة