خالد صلاح

"بالبنط العريض" لـ حسين الجسمى تقترب من 400 مليون مشاهدة

السبت، 16 يناير 2021 06:00 م
"بالبنط العريض" لـ حسين الجسمى تقترب من 400 مليون مشاهدة حسين الجسمى
سارة صلاح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تقترب أغنية "بالبنط العريض" للنجم الإماراتى حسين الجسمى من الوصول إلي 400 مليون مشاهدة على قناته الرسمية على يوتيوب وهى من ألحان الجسمي وكلمات أيمن بهجت قمر وتوزيع توما.

وحازت أغنية "بالبنط العريض" للنجم حسين الجسمى إعجاب الملايين من جمهور الجسمى خاصة الفنانات، حيث ظهر عدد منهن ذلك من خلال مقاطع الفيديو التى انتشرت لهم وهن يرقصن على الأغنية .

كما عبر النجم الإماراتي حسين الجسمي عن سعادته الكبيرة بحب الشعب المصرى له، حيث نشر عبر حسابه بموقع "انستجرام" بوست متداول عن درجة حب المصريين لحسين الجسمى، معلقا عليها :"شكرًا وأنا كمان والله"، كما قال الجسمى في تصريحات له "لو أغني كل يوم 100 أغنية لمصر مش كفاية".

 

وكانت نقابة المهن التمثيلية برئاسة الدكتور أشرف زكى، قد رشحت النجم الإماراتي حسين الجسمي لجائزة النيل للمبدعين العرب، وهي أهم وأبرز الجوائز التى تمنحها وزارة الثقافة المصرية للمبدعين من مصر ومختلف الدول العربية عقب ترشيحهم لها، وإجراء التصويت عليها.

 

من جانبه قال الدكتور أشرف زكى نقيب المهن التمثيلية رئيس أكاديمية الفنون، إن ترشيح النجم العربى حسين الجسمى لهذه الجائزة جاء لدوره المهم والفعال فى دعم مصر عبر أغانيه الوطنية، وما قدمه للوطن من خلال مجموعة من الأغانى التى قدمها فى حب مصر والمصريين.

 

فى السياق ذاته أعرب نجم الخليج حسين الجسمى عن سعادته البالغة بهذا الترشيح، مقدما شكره وامتنانه لنقيب المهن التمثيلية ولنقابة الممثلين خلال اتصال هاتفى أجراه النجم العربى مع الدكتور أشرف زكى.

 

من ناحية أخري حسين الجسمى أعرب عن سعادته لتلقيه أول جرعة من لقاح فيروس كورونا، موجها الشكر إلى قيادة دولة الإمارات والفخر لانتمائه لها، حيث كتب عبر حسابه بموقع تويتر "الحمد لله تلقّيت اليوم الجرعة الأولى من لقاح كوفيد-19 والحمد لله على نعمة الإمارات.. والحمد لله على وجود قيادة همّها الأول الإنسان وطننا وشعبنا شامخ وفي القمة دائماً بفكر وحكمة ودعم قيادتنا وكلّى فخر بانتمائى لهذا الوطن".

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة