خالد صلاح

ارتفاع بروتين D-dimer فى الدم يرتبط بمضاعفات سيئة لمرضى كورونا

الأربعاء، 13 يناير 2021 07:00 م
ارتفاع بروتين D-dimer فى الدم يرتبط بمضاعفات سيئة لمرضى كورونا تحليل D-Dimer
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت دراسة جديدة أن حوالي من 20-55 ٪ من مرضى كورونا في المستشفى يعانون من علامات وجود اضطراب النزيف، حيث وجد الباحثون ارتباط تحاليل الدم المتعلقة بالجلطات بالنتائج السريرية السيئة لمرضى كورونا وحاجتهم لدخول المستشفى أو العناية المركزة، وأن ارتفاع تحليل D-dimer بشكل خاص مرتبط بنتائج سريرية سيئة قد تصل للموت.

Screenshot 2021-01-13 131551

وبحسب موقع "ميديكال نيوز" فإن تحليل D-dimer هو جزء من البروتين الذي يساعد على تكون الجلطات وعند تعرض الشخص لجلطة يتكون هذا البروتين في الجسم، هذا التحليل يساعد في تشخيص ما إذا كان الشخص يعاني من جلطة دموية أم لا بعد كورونا.

وتشمل علامات اضطراب النزيف لدى مرضى كورونا: تحليل زمن البروثرومبين المطول (PT)، وتحليل D-dimer العالي، ونقص الصفيحات الدموية الخفيف، وفي المراحل المتقدمة ، انخفاض الفيبرينوجين.

وأوضحت البيانات المتاحة إلى أن كورونا يتميز بحالة تؤدي لتخثر الدم مدفوعة بالتهاب خثاري هائل، ربما ينشأ من الخلايا البطانية الرئوية المريضة.

يعد الفهم الأفضل لاعتلال التخثر المرتبط بكورونا أمرًا بالغ الأهمية لممارسي الرعاية الصحية من أجل التخفيف من مخاطر تجلط الدم والنزيف عن طريق تعديل خيارات العلاج.

وأظهر فريق من الباحثين من كندا والولايات المتحدة الأمريكية بشكل منهجي الصلة بين معايير تحاليل التجلط والنتائج السريرية الرئيسية بين مرضى كورونا البالغين.

قاموا بتحليل علامات اضطراب التجلط مثل تركيز PT و D-dimer في مرضى كورونا وارتباطهم بالنتائج السريرية المهمة مثل النزيف والتجلط والمرض الشديد والموت.

أجرى الفريق مراجعة منهجية للدراسات القائمة على الملاحظة والتجارب السريرية العشوائية وسلسلة الحالات المنشورة في PubMed (Medline) و CENTRAL و EMBASE بين 1 ديسمبر 2019 و 25 مارس 2020 دراسات على مرضى كورونا البالغين تم الإبلاغ عنها .

تركيز D-dimer المرتفع هو أقوى مؤشر على النتائج السريرية الضارة
 

استخرج الباحثون بيانات من 57 دراسة، بما في ذلك أكثر من 12000 مريض استوفوا معايير الاشتمال الخاصة بهم. 45٪ من المرضى في الدراسات كانوا من النساء ، وكان متوسط ​​عمر المرضى 52 سنة.

بناءً على النتائج، خلص الباحثون إلى أن معظم مرضى كورونا في المستشفى لديهم عدد طبيعي من الصفائح الدموية ، وقيم PT و aPTT في الفاصل المرجعي العلوي ، وزيادة تركيزات D-dimer لكن يبدو أن ارتفاع D-dimer هو أقوى مؤشر على النتائج السريرية السيئة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة