خالد صلاح

رئيس جهاز الإحصاء يترأس اجتماع لجنة العنونة وتكويد العقارات

الثلاثاء، 12 يناير 2021 10:39 ص
رئيس جهاز الإحصاء يترأس اجتماع لجنة العنونة وتكويد العقارات اللواء خيرت بركات رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء
مدحت عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
ترأس اللواء خيرت بركات رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أمس الاثنين اجتماع لجنة العنونة وتكويد العقارات بحضور ممثلي وزارات الدفاع، الداخلية، الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، التنمية المحلية، التخطيط والتنمية الاقتصادية، الزراعة واستصلاح الأراضي، هيئة الرقابة الإدارية، وجهاز المخابرات العامة، والمعنيين من الجهاز.
 
ويأتي هذا الاجتماع تطبيقاً لقرار رئيس مجلس الوزارء بإعداد المشروع القومي لمنظومة حصر وإدارة الثروة العقارية وتخصيص رقم قومي للعقارات، والذي يحظى بأهمية كبيرة خلال المرحلة الحالية، وذلك لما لها من مردود إيجابي يُسهم في تعظيم الاستفادة من تلك الثروة العقارية، وتكون بمثابة خريطة لها، وتنفيذاً لتوجيه الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بشأن تخصيص رقم قومي لكل عقار قائم في الدولة.
 
وأشار رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء  إلى الجهود التي قام بها الجهاز، والتي تضمنت إنتاج رقم مكاني موحد للمباني والوحدات، وذلك أثناء تنفيذ أعمال التعداد العام للسكان والإسكان والمنشآت 2017، بالتعاون مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والذي تم خلاله تنفيذ تقسيم شبكي للجمهورية عبارة عن خطوط طولية وعرضية متقاطعة تكون مساحات ثابتة (مربعات)، ويمكن من خلالها تحديد موقع حتى مستوي 1 متر × 1 متر، ولا يعتمد على الحدود الإدارية أو الطبوغرافية.
 
وأوضح رئيس الجهاز، أن هذا التقسيم الشبكي يُسهم في الوصول إلى نتائج أفضل وأدق في التحليلات الجغرافية والأبحاث والدراسات، التي تساعد متخذي القرار، فضلاً عن أنه يعطى صورة أوقع عند ربط البيانات ونشرها على الخرائط.
 
كما أكد رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء  على  أن حصر الثروة العقارية والعنونة، ستوفر قاعدة بيانات دقيقة تحقق الأهداف الاستراتيجية للدولة، وتسهم في استكمال أعمال وخدمات الحكومة الإلكترونية، حيث إنها تدعم حفظ الحقوق والملكيات، وتيسر تقديم الخدمات للعقارات من مرافق، فضلا عن المساهمة في حوكمة الإجراءات الخاصة بالتعامل مع تلك الثروة، وكذا تقليل التعديات والمخالفات، إلى جانب المساهمة في أن يكون التخطيط والتنمية وفقاً لبيانات دقيقة في مختلف المجالات، وكذا تحسين الخدمات العامة والمرافق.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة