خالد صلاح

الأعراض الـ5 الأكثر شيوعا لفيروس كورونا لدى الأطفال واختلافها عن البالغين.. تشمل التعب والصداع وفقدان الشهية والتهاب الحلق.. وتطبيق يكشف 55% من الأطفال لم يسجلوا أعراضا كلاسيكية لـ كوفيد 19

الأربعاء، 09 سبتمبر 2020 02:00 ص
الأعراض الـ5 الأكثر شيوعا لفيروس كورونا لدى الأطفال واختلافها عن البالغين.. تشمل التعب والصداع وفقدان الشهية والتهاب الحلق.. وتطبيق يكشف 55% من الأطفال لم يسجلوا أعراضا كلاسيكية لـ كوفيد 19 الأعراض الخاصة بكورونا عند الأطفال
كتبت إيناس البنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
كشف تطبيق بريطانى أن الأعراض الخمسة الأكثر شيوعًا لفيروس كورونا لدى الأطفال تختلف عن تلك التى تظهر عند البالغين، يأتى ذلك بعدما استقر الأطفال فى جميع أنحاء البلاد فى المدرسة للأسبوع الثانى هذا الأسبوع، بعد قضاء أكثر من ثلاثة أشهر بعيدًا عن الفصل الدراسي.
 
ووفقا لتقرير جريدة "Thesun"، فإن اختبار KIDS الإيجابى لفيروس كورونا لا يسجل غالبية أعراض "البالغين الكلاسيكية"، وفقًا لبيانات من تطبيق Covid Symptom Tracker، وكشفت البيانات من تطبيق King's College عن الأعراض الخمسة الأكثر شيوعًا عند الأطفال.
 
وكشف التطبيق أن 52% من الأطفال فى سن المدرسة الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس لم يسجلوا الأعراض الكلاسيكية للبالغين، وتنص NHS على أن الأعراض الرئيسية الثلاثة لفيروس كورونا لدى البالغين هى سعال مستمر، وارتفاع فى درجة الحرارة، وفقدان حاستى التذوق والشم.
 
برز 5 أعراض للأطفال تختلف عن البلغين لفيروس كورونا
برز 5 أعراض للأطفال تختلف عن البلغين لفيروس كورونا
 
ولم يسجل ثلث الأطفال الذين ثبتت إصابتهم أبدًا أيًا من الأعراض العشرين المدرجة فى التطبيق، والتى تشمل آلام العضلات والارتباك، ويقترح الخبراء أن هذا قد يعنى أن العديد من الأطفال لا يعانون من أعراض.

الأطفال لا يظهرون الأعراض

فى الأسبوع الماضى فقط، حذر البروفيسور تيم سبيكتور، الذى قاد فريق تعقب الأعراض، من أن الآباء بحاجة إلى اليقظة عند إعادة أطفالهم إلى المدرسة، حيث أظهر العديد منهم أعراضًا مختلفة عن البالغين، حيث كشفت البيانات من التطبيق الآن أن أكثر الأعراض عند الأطفال هى التعب.
 
وتستند البيانات إلى تحليل 198 طفلا كانت نتيجة اختبارهم إيجابية ونحو 15800 اختبار سلبى، ومن بين 198 طفلاً ثبتت إصابتهم بالفيروس عانى 55% من التعب.
 
ثانى أكثر الأعراض كان الصداع مع معاناة 53% منه، والحمى بعد ذلك مع 49% يعانون من هذا، و38% يعانون من التهاب الحلق و35% يعانون من فقدان الشهية، ووجدت أيضًا أن 15% من الأطفال الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس يصابون أيضًا بطفح جلدى غير عادى.
 
ويسمح التطبيق للآباء بتسجيل الأعراض نيابة عن أطفالهم ويحتوى التطبيق حاليًا على بيانات من نحو 250.000 طفل، وحث البروفيسور سبيكتور الشهر الماضى الآباء على تنزيل التطبيق وتسجيل الدخول نيابة عن أطفالهم، وأضاف: "بهذه الطريقة يمكننا أن نبدأ فى السيطرة على هذا بأنفسنا ولا نعتمد على انتظار الآخرين لمعرفة ما يجرى.
 
 
وقال "أعتقد أنه من الممتع أن يتعلم الجميع ما هى هذه الأعراض ويبدأون فى التصرف حيالها ويمكننا معًا إحداث فرق كبير، وقال أيضًا إنه لا توجد حاليًا اختلافات واضحة بين الأطفال فى المدارس الابتدائية والثانوية.
 
ومن جانبه قال وزير التعليم جافين ويليامسون فى وقت سابق إنه "لا يمكننا تحمل خذل الأطفال" مع إعادة فتح المدارس، مضيفا أن الأطفال بحاجة إلى العودة إلى المدرسة وحث الآباء على إعادة أطفالهم هذا الشهر.
 
وقد تم دعم هذه الخطوة من قبل كبار المسئولين الطبيين من الدول الأربع، الذين شرحوا بالتفصيل الخطر الصغير الذى يمثله Covid-19 على الأطفال.
 
وتعليقًا على نتائج التطبيق، أضاف البروفيسور سبيكتور أن إبقاء الأطفال فى المدرسة يمثل أولوية، موضحا أنه من الضرورى أن نفهم كيف يؤثر Covid-19 على الأطفال وأن نسلط الضوء على الاختلافات المحتملة.
 
وأضاف إن معرفة أن الأطفال يعانون من أعراض الجهاز التنفسى فى كثير من الأحيان بشكل أقل وأكثر عرضة للمعاناة من الصداع والتعب والطفح الجلدى، سيساعد الآباء على اتخاذ القرارات الصحيحة لإبقائهم فى المنزل حتى يشعرون بالتحسن.
 
وأوضح "هذا وقت مرهق للجميع، وإذا تمكنا من جعل أكبر عدد ممكن من الآباء يسجلون لأطفالهم قدر الإمكان، فسنحصل على صورة أوضح بكثير لـ19 Covid داخل المدارس المحلية فى جميع أنحاء المملكة المتحدة، ما يسمح لنا بالحفاظ على المدارس مفتوحة وتعلم الأطفال".

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة