خالد صلاح

شرطة بورتلاند الأمريكية تحتجز أكثر من 50 محتجا بعد رشقها بقنابل حارقة

الأحد، 06 سبتمبر 2020 06:27 م
شرطة بورتلاند الأمريكية تحتجز أكثر من 50 محتجا بعد رشقها بقنابل حارقة مظاهرات بورتلاند
رويترز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
رشق محتجون في مدينة بورتلاند الأمريكية أفراد الشرطة بالحجارة والقنابل الحارقة والذين قاموا بدورهم باحتجاز ما يزيد على 50 محتجا واستخدموا الغاز المسيل للدموع ليل السبت وذلك في اليوم المئة للمظاهرات في المدينة الواقعة في ولاية أوريجون احتجاجا على العنصرية ووحشية الشرطة.
 
وتحدثت الشرطة عن سلوك المحتجين "الصاخب والعنيف" في شارع ستارك جنوب شرق المدينة.
 
وذكرت شرطة بورتلاند في بيان أن قنبلة حارقة أصابت أحد السكان وجرى نقله إلى المستشفى، كما أُصيب رجل شرطة في يده جراء ألعاب نارية.
 
وأضافت على تويتر "جرى إلقاء قنابل حارقة على أفراد الشرطة مما أسفر عن إصابة أحد السكان على الأقل" وأعادت الشرطة كذلك نشر تسجيل فيديو بثه مراسل لصحيفة نيويورك تايمز يظهر إلقاء القنابل الحارقة وأحد المحتجين وهو يركض والنيران مشتعلة في ساقيه.
 
وقالت الشرطة إن أفرادها استخدموا الغاز المسيل للدموع من بين إجراءات أخرى للسيطرة على الحشود لتفريق التجمع الذي قدرته صحيفة أوريجونيان بنحو 400.
 
وشهدت بورتلاند احتجاجات ليلية لما يزيد عن ثلاثة أشهر وتحولت بعض هذه الاحتجاجات أحيانا إلى اشتباكات بين المتظاهرين وأفراد الشرطة وكذلك بين مجموعات من اليمين وأخرى من اليسار.
 
وتجتاح الاحتجاجات على العنصرية ووحشية الشرطة الولايات المتحدة منذ مقتل جورج فلويد في مايو أيار. وفلويد رجل أسود توفي بعد أن جثا شرطي في مدينة منيابوليس بركبته على رقبته لقرابة تسع دقائق.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة