خالد صلاح

موسيمانى فى 20 معلومة.. صنع مجده على أنقاض القطبين والوداد عقدته الوحيدة

الأربعاء، 30 سبتمبر 2020 03:11 م
موسيمانى فى 20 معلومة.. صنع مجده على أنقاض القطبين والوداد عقدته الوحيدة موسيمانى
كتبت أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعاقد مسئولو النادى الأهلى مع الجنوب إفريقى موسيمانى لقيادة الفريق الأحمر لمدة موسمين، ويصل موسيمانى بعد غد الجمعة لقيادة تدريبات الأهلى، ويصطحب موسيمانى 3 مساعدين أحدهم مدربا والثانى مخطط أحمال والثالث محلل أداء، ونجح مسئولو النادي الأهلي في التعاقد مع الجنوب إفريقي دون دفع أي أموال لناديه السابق صن داونز، حيث قام موسيماني بفسخ عقده معه لكي يمكن له تولي القيادة الفنية للفريق الأحمر ، حيث يرتبط مسئولو الأهلي بعلاقة طيبة مع نظرائهم في صن داونز وهو الأمر الذي سهل المفاوضات بين الطرفين، كما وعد الأخير بتسهيل ملف بيع اللاعب الاورجوياني سيرينو للفريق الأحمر في الموسم الجديد.

ونرصد عدة معلومات عن المسيرة التدريبية الحافلة للمدرب الجنوب أفريقى قبل تولى مسئولية الأهلى بشكل رسمى:

ـ ولد موسيمانى فى 26 يوليو 1964 فى جنوب أفريقيا

ـ بدأ مسيرته الكروية كلاعب وسط فى فريق جومو كوزموز

ـ عقب الاعتزال توجه إلى عالم التدريب.

ـ فى سوبرسبورت يونايتد عام 2001 بدأ مسيرته التدريبية

ـ تولى موسيمانى مهمة مساعد منتخب جنوب إفريقيا 4 أعوام

ـ ثم قاد المنتخب عامين بداية من 2006

ـ خلال تلك الفترة موسيماني قاد المنتخب في 7 مباريات.

ـ واجه منتخب مصر ودياً  في نوفمبر 2006 وفاز 1/0

ـ بعدها بـ 5 أعوام واجه الفراعنة من جديد  وفاز ذهابا بنتيجة 1-0 وتعادل إيابا سلبيا  فى وجود حسن شحاتة والجيل الذهبى.

ـ أنقذ صن داونز من الهبوط فى موسم 2013.

ـ وحصد لقب الدورى فى الموسم التالى مقدماً كوكبة من النجوم.

ـ خاما بيليات أبرز اللاعبين الذى اكتشفهم و دخل اللاعب لسنوات فى حسابات الأهلى.

ـ توج بلقب الدوري 5 مرات منها ثلاثة على التوالي.

فى دورى الأبطال

ـ استطاع أن يفوز على الزمالك فى نهائى دورى أبطال أفريقيا ، و قاد صن داونز إلى التتويج باللقب بعد غياب 15 عاماً فى 2016.

ـ أولى مواجهاته أمام الأهلي مع صنداونز فاز 5/0 ،  وألحق بالأهلى أكبر هزيمة فى تاريخ الأندية المصرية.

ـ صنداونز لم ينجح مع موسيماني في تخطي الوداد فى دورى الأبطال ، وانتهت النتائج دائماً بخروج صن دوانز من البطولة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة