خالد صلاح

محافظ الوادي الجديد ورئيس هيئة تنمية الصعيد يبحثان دعم المشروعات الاستثمارية

الأربعاء، 30 سبتمبر 2020 07:00 م
محافظ الوادي الجديد ورئيس هيئة تنمية الصعيد يبحثان دعم المشروعات الاستثمارية جانب من اللقاء
الوادى الجديد- ماهر أبو نور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التقي اللواء محمد الزملوط، محافظ الوادي الجديد، اليوم الأربعاء، اللواء سامي الشناوي، رئيس هيئة تنمية الصعيد بحضور عدد من المستثمرين وذلك لبحث إقامة مشروعات استثمارية زراعية وصناعية وتذليل كافة المعوقات وتوفير مناخ جاذب للاستثمار.

وأشار الزملوط، إلى عرض مقومات المحافظة لإقامة مشروعات زراعة النباتات العطرية والطبية ذات العائد الاقتصادي المرتفع وإنشاء مصانع ملحقة لتصنيع المنتجات القائمة على هذه النباتات، مما يزيد من القيمة المضافة والعائد الاقتصادي منها.

وفي سياق متصل أعلن الدكتور صلاح جميل، مدير محطة البحوث الزراعية بمحافظة الوادي الجديد، اليوم الأربعاء، عن عقد ورشة عمل عن جودة ثمار التمور بقاعة الاجتماعات بالمحافظة بمدينة الخارجة

أكد صلاح، عقد الورشة بالتعاون مع المعمل المركزي للنخيل، التابع لمركز البحوث الزراعية، والجمعية العلمية للنخيل ومديرية الزراعة بالوادي الجديد.

أضاف صلاح، أن الورشة جاءت بالتعاون والتنسيق بين العديد من الجهات العلمية والبحثية والتنفيذية بوزارة الزراعة لخدمة مزارعي النخيل بالوادي الجديد.

وأوضح صلاح، ان الورشة تضمنت مناقشة عدة محاور هي التوسع الأفقي والرأسي في زراعة النخيل بالوادي الجديد، والاهتمام المتزايد سواء من الحكومة أو المزارعين بقطاع النخيل بالوادي الجديد، فضلا عن أهم المشكلات التسويقية التي تواجه مزارعي ومصنعي التمور وكيفية التغلب عليها وكيفية زيادة الصادرات المصرية من التمور، والعمليات الفسيولوجية وتأثيرها على إنتاج وجودة ثمار نخيل البلح وكيفية حل مشكلة الثمار المنخفضة الجودة والرديئة.

 كما لفت، إلى أن الورشة تضمنت مناقشة الآفات التي تصيب أشجار النخيل والطرق المثلى لمكافحتها، وتأثير عمليات الخدمة الأرضية من ري وتسميد، وعمليات الخدمة الرأسية من تلقيح، تقويس، خف، تكييس، جمع، على زيادة الإنتاجية وجودة التمور المنتجة، فضلًا عن أهم المشاكل التي تواجه صغار المزارعين في تسويق المنتج الخاص بهم.

كما أعلنت مديرية الصحة والسكان بمحافظة الوادي الجديد، اليوم الأربعاء، عن ختام فعاليات قافلة طبية لأهالي قرية "الجديدة" في مركز الداخلة بتوقيع الكشف الطبي وصرف العلاج لـ 509 مواطنًا.

وأكد وكيل وزارة الصحة بالوادي الجديد، أحمد محروس، تنظيم القافلة الطبية لسكان القرية حيث قدمت القافلة خدماتها على مدار يومي 28 و29 فبراير الجاري، في 5 تخصصات طبية، هي (الباطنة، الجراحة، الجلدية، الأطفال، النساء، الأسنان).

وأضاف محروس، أن القافلة الطبية قدمت خدماتها بالمجان من خلال توقيع الكشف الطبي وصرف العلاج لسكان المنطقة والقرى التوابع والمناطق القريبة، حيث إن القافلة تتبع المديرية ومن خلال أطباء المحافظة الشرفاء والذين يحرصون على تقديم الخدمة العلاجية لسكان المناطق البعيدة والمحرومة، إيمانًا منهم برسالة الطب التي تحمل معاني الرحمة للبشرية.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة