خالد صلاح

مصر تطلق "Eco Egypt" أول حملة للترويج للسياحة البيئية.. صور

الجمعة، 25 سبتمبر 2020 06:44 م
مصر تطلق "Eco Egypt" أول حملة للترويج للسياحة البيئية.. صور أول حملة للترويج للسياحة البيئية "Eco Egypt"
كتبت آية دعبس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أطلقت وزارة البيئة اليوم الجمعة، 25 سبتمبر، حملة Eco Egypt كأول حملة للترويج للسياحة البيئية بمصر ورفع الوعى البيئى لدى المواطنين بأهمية المحميات الطبيعية وثرواتها، وذلك بالتعاون مع وزارتى السياحة والآثار والدولة للإعلام وبمشاركة برنامج الأمم المتحدة الإنمائى (UNDP) ومشروع دمج التنوع البيولوجى فى السياحة المصرية (MBDT) الممول من قبل مرفق البيئة العالمية (GEF) .

تم إطلاق الحملة من محمية رأس محمد بجنوب سيناء بحضور الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة والدكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار،، والطيار محمد منار عنبة وزير الطيران المدنى، بالإضافة إلى عدد 30 سفيرا وقنصلا وممثلين عن السفارات الأجنبية بمصر، علاوة على ممثلى وكالات الأنباء العالمية وعدد من الشخصيات العامة.

وتهدف الحملة إلى دعم السياحة البيئية الفريدة فى مصر والتشجيع على زيارة المحميات الطبيعية والتعرف على الثقافات المختلفة للسكان المحليين بما يتضمنه من تراث يميزهم ويجعلهم محورا أساسيا لحماية البيئة والتنوع البيولوجى بالمحميات، وذلك من خلال تنفيذ خطة متكاملة تتضمن كافة وسائل التواصل والتوعية لدعم السياحة البيئية المسئولة والمستدامة، والعمل على ضخ استثمارات جديدة بهذا القطاع الواعد بما يدعم استدامة الموارد الطبيعية.

وأكدت الدكتورة ياسمين فؤاد أن الحملة تفتح آفاقا جديدة للسياحة البيئية المستدامة فى مصر كأحد نتائج استراتيجية وزارة البيئة لتطوير المحميات التى تم تنفيذها خلال الفترة الماضية لتطوير البنية التحتية والخدمات المقدمة للزوار بعدد 13 محمية ومنها إنشاء مركز الزوار بمحمية رأس محمد ومحميات الفيوم، ودمج المجتمع المحلى بالمحميات فى أنشطتها لتنميتها اقتصاديا واجتماعيا بتوفير فرص عمل مستدامة لهم، بما عمل على رفع معدل دخل سكان محميات الفيوم ووادى الجمال بما يتراوح بين 126٪ - 460٪ فى عام واحد.

وأشارت وزيرة البيئة إلى أن ملف المحميات الطبيعية يحظى باهتمام ودعم القيادة السياسية لأهميتها، وبالتالى يتم تطويرها وإدارتها وفق النظم العالمية للحفاظ عليها وتعظيم التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وصون ما تزخر به مصر من تنوع بيولوجى بما يدعم البيئة والاقتصاد القومى بجذب مزيدا من الاستثمارات فى قطاع السياحة البيئية بما يتضمنه من أنشطة متعددة منها التخييم والغوص ومراقبة النجوم ومراقبة الطيور وغيرها ويعمل على جذب محبى تلك السياحة من مختلف بلاد العالم للتعرف على الطبيعة الفريدة والثقافة المميزة لها بالمحميات الطبيعية بمصر.

كما أوضحت وزيرة البيئة أن الحملة تأتى ضمن فعاليات المبادرة الرئاسية "اتحضر للأخضر" لرفع الوعى البيئى، وتقدم نموذجا حقيقيا للتنمية المستدامة، حيث إنها تضع فى الاعتبار الأبعاد البيئية والاقتصادية والاجتماعية والصحية للسياحة البيئية بالترويج لها لإنعاش الاقتصاد الوطنى، خاصة فى ظل تداعيات جائحة كورونا، من خلال تعظيم الاستخدام المستدام للمحميات الطبيعية ورفع الوعى بأهميتها وأهمية المشاركة فى حمايتها، ودمج المجتمع المحلى فى ذلك بتدريبه وتطوير أساليبه فى الترويج لمنتجاته الثقافية وحرفه اليدوية المتميزة مع الحفاظ على الهوية الثقافية والتراثية والبيئية لمحميات، وذلك بالتعاون مع الشباب والقطاع الخاص والمجتمع المدنى.

وأضافت الدكتورة ياسمين فؤاد أن الحملة ستستمر لمدة عامين تستهدف فيهما الترويج للسياحة البيئية بمصر من خلال إنشاء موقع إلكترونى وعدد من منصات التواصل الاجتماعية، بالإضافة إلى إعداد مطبوعات لاستعراض ثروات مصر بالمحميات الطبيعية بما تشمله من مناظر طبيعية خلابة وحيوانات وطيور وغطاء نباتى فريد، وتتضمن الحملة الترويج لعدد 13 محمية طبيعية.

 

IMG-20200925-WA0006
 

 

IMG-20200925-WA0007
 

 

 

IMG-20200925-WA0008
 

 

 

IMG-20200925-WA0009
 

 

 

IMG-20200925-WA0010
 

 

 

IMG-20200925-WA0012
 

 

 

IMG-20200925-WA0013
 

 


 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة