خالد صلاح

3 أطفال يحرقون صديقهم 9 سنوات حيًا بالمنوفية.. ووالد الضحية: التنمر السبب

الإثنين، 21 سبتمبر 2020 07:49 م
3 أطفال يحرقون صديقهم 9 سنوات حيًا بالمنوفية.. ووالد الضحية: التنمر السبب طفل المنوفية المحروق قبل وفاته
المنوفية - محمد فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شهدت المنطقة السابعة بمدينة السادات بمحافظة المنوفية حادثة بشعة، وذلك عقب مصرع طفل حرقا بعد حجزه بمستشفى الجامعة بمدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية، واتهم والده 3 أطفال من جيرانه بالتسبب فى حرقه عقب إلقاء طبق به بنزين عليه أثناء تواجدهم بالمنطقة.

وقال جلال عبد العظيم، عم الطفل محمد أحمد عبد العظيم، والذى فارق الحياة أمس الأحد، متأثرًا بالحروق التى أثرت على جسده ووصلت لـ 80% بعد إجراء أكثر من 10 عمليات جراحية بالمستشفى الجامعى بشبين الكوم، إنه تحرك منذ قليل من مستشفى الجامعة متوجها إلى محافظة المنيا، وذلك لدفن الطفل بمسقط رأسه ببنى مزار.

ووجه أحمد عبد العظيم والد الطفل المقيم بمدينة السادات بالمنوفية، استغاثة للمسؤولين لتعرض ابنه البالغ من العمر 9 سنوات للتنمر، بسبب مهنة والده حيث إنه يعمل جامعا للبلاستيك والكراتين من القمامة، ما تسبب فى إشعال أحد زملائه الأطفال النيران فى جسده مستخدمين البنزين، والذى تسبب فى دخوله العمليات أكثر من مرة لإجراء عملية ترقيع للجسم بعد وصول الحريق إلى 80% من الجسم.

وتابع: "قمت بتحرير محضر ضد الأطفال الثلاثة المتهمين بحرق ابنى بدائرة مركز شرطة السادات لكى آخذ حقى نجلى بالقانون".

وأكد مصدر أمنى بمديرية أمن المنوفية، أن الواقعة حدثت أثناء قيام الأطفال باللهو مع بعضهم بمادة البنزين، حيث قاموا بإشعال النيران بطبق وأثناء لهوهم اشتعلت مادة البنزين بالطفل، وتم نقله إلى مستشفى السادات ومنها إلى مستشفى الجامعة بمدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية.

وتعود تفاصيل الواقعة كما رواها أحمد عبد العظيم والد الطفل، إلى عدة أيام عندما وجد ابنه فى وقت الظهيرة زجاجة بها بنزين بجوار المنزل وأتى بها إليه فخرج للأطفال وقال لهم: "عيب متعملوش كده تاني".

وقررت نيابة مركز السادات بمحافظة المنوفية، تحت إشراف المستشار محمد البواب المحامى العام لنيابات المنوفية، تسليم أحد الأطفال المتهمين بحرق الطفل محمد أحمد عبد العظيم والذى فارق الحياة أمس الأحد، متأثرًا بالحريق الذى أثر على جسده الذى وصل لـ80% بعد إجراء أكثر من 10 عمليات جراحية بالمستشفى الجامعى بشبين الكوم، إلى أهليته وذلك لعدم اكتمال السن القانون.

وكان اللواء أحمد فاروق القرن مدير أمن المنوفية، تلقى إخطارا من شرطة النجدة يفيد بوصول محمد أحمد عبدالعظيم 9 سنوات إلى مستشفى السادات مصابا بحروق، على الفور تم نقله إلى مستشفى الجامعة بمدينة شبين الكوم لعمل اللازم، وتبين أن الواقعة بسبب قيام الأطفال باللهو واللعب، تم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة لمباشرة التحقيقات.

1e324cdf-12c4-466e-a36d-0044bc4c9779
 
7c0074d8-f8bd-479c-af90-86fe9dc5c83a
منزل الضحية
 
طفل المنوفيه المحروق
طفل المنوفية المحروق

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة