خالد صلاح

ليفربول ضد تشيلسي.. لامبارد: المباراة كادت أن تنتهي 1-1 لولا كيبا وجورجينيو

الأحد، 20 سبتمبر 2020 08:18 م
ليفربول ضد تشيلسي.. لامبارد: المباراة كادت أن تنتهي 1-1 لولا كيبا وجورجينيو لامبارد
كتب سيد حسنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد فرانك لامبارد مدرب فريق تشيلسي، أن مباراة فريقه ضد ليفربول كان من الممكن أن تنتهت بنتيجة 1-1 وليست 2-0 لصالح الريدز، لولا إهدار جورجينيو ركلة جزاء والخطأ الفادح الذى وقع فيه الحارس كيبا في الهدف الثاني.

وحقق فريق ليفربول الذى يضم بين صفوفه نجمنا المصري محمد صلاح، فوزًا مريحًا على مضيفه تشيلسي بثنائية نظيفة، خلال المباراة التي جمعت الفريقين مساء اليوم الأحد على ملعب "ستامفورد بريدج"، في قمة منافسات الجولة الثانية من عمر مسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز "بريميرليج".

وقال لامبارد خلال تصريحاته بعد المباراة: "كيبا أخطأ خطأ فادح، خطأ واضح وعندما تفكر في الشوط الأول دون هذا الخطأ مع ركلة الجزاء فإننا كنا سنتعادل 1-1. أنا في الواقع أكثر سعادة بنواح كثيرة".

أضاف: "أشعر بخيبة أمل بسبب الخسارة 2-0 ، لكني اليوم أكثر سعادة من مباراة برايتون، ما زلنا في مرحلة ما قبل الموسم، رأيت الروح والرغبة في الدفاع من قبل العديد من لاعبينا، يجب على اللاعبين أن يتشجعوا أكثر".

وتابع: "علينا أن نحاول منح الثقة لكيبا، حراس المرمى يعتمدون على ذلك، انه خطأ واضح وهو اعترف بذلك."

وواصل: " نحن بحاجة للوقت، أي فريق في الكرة الحديثة يتم بناءه بحاجة للوقت، هذا الموسم بداية جديدة وبحاجة للوقت".

تشيلسي ضد ليفربول
 

أهدر النجم المصري محمد صلاح مهاجم فريق ليفربول فرصة تقدم فريقه على نظيره تشيلسي، وجاءت الفرصة في الدقيقة 14 عندما خرج الحارس الاسباني لتشيلسي كيبا أريزابالاجا من مرماه بشكل خاطئ، ليستغل محمد صلاح الكرة ويسددها اتجاه المرمى ناحية فيرمينو قبل أن تمر الكرة خارج الملعب، وكانت هذه أخطر فرص الشوط الأول، وقبل نهاية الشوط الأول بثواني قليلة، تعرض أندريس كريستنسن مدافع تشيلسي للطرد بسبب عرقلة ساديو ماني مهاجم الريدز المنفرد بالمرمى.

في الشوط الثاني، دخل ليفربول قويًا، ونجحت المحاولات بالفعل في الدقيقة 50 بعدما سجل ساديو ماني أول أهداف اللقاء من عضية فيرمينو، وفى الدقيقة 54، نجح ماني في تسجيل الهدف الثاني له ولفريقه من خطأ فادح لحارس تشيلسي الاسباني كيبا أريزبالاجا الذى مرر الكرة للسنغالي عن طريق الخطأ.

وفى الدقيقة 75 أهدر الإيطالي جورجينيو لاعب وسط تشيلسي فرصة تقليص الفارق للبلوز بعدما أضاع ركلة جزاء تصدى لها الحارس البرازيلي أليسون بيكر، بهذه النتيجة يصل ليفربول للنقطة 6 من مباراتين ليكون ضمن 4 فرق حققت الانتصار مرتين حتى الآن، فيما توقف رصيد البلوز عند 3 نقاط.

كان ليفربول قد افتتح حملة الدفاع عن لقب الدوري الإنجليزي بفوز قاتل على ضيفه ليدز يونايتد، بأربعة أهداف مقابل ثلاثة أهداف، على ملعب "آنفيلد"، كما حقق البلوز انطلاقة قوية بالموسم الجديد أيضا حيث انتزع ثمينا من مضيفه فريق برايتون، بنتيجة 3-1، في اللقاء الذى جمع الفريقين مساء الاثنين الماضى، على ملعب "فالمر".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة