خالد صلاح

فيديو وصور.. أوائل الثانوية العامة يتحدثون لـ"تلفزيون اليوم السابع".. جورج يسري: اتفصلت من المدرسة وكان نفسى أمى تكون عايشة.. ويحيى محمد: مصدقتش وكنت فاكر تشابه أسماء.. ووالده أحدهما: قومت بدور الأب والأم معا

الثلاثاء، 04 أغسطس 2020 06:30 م
فيديو وصور.. أوائل الثانوية العامة يتحدثون لـ"تلفزيون اليوم السابع".. جورج يسري: اتفصلت من المدرسة وكان نفسى أمى تكون عايشة.. ويحيى محمد: مصدقتش وكنت فاكر تشابه أسماء.. ووالده أحدهما: قومت بدور الأب والأم معا تغطية تلفزيون اليوم السابع الخاصة لاوائل الثانوية العامة
محمود حسن - محمد محسوب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تغطية خاصة أجرها "تليفزيون اليوم السابع"، مع أوائل الثانوية العامة بعد اعتماد الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم نتيجة الثانوية العامة صباح اليوم.

 

"تليفزيون اليوم السابع" استضاف الثالث مكرر على الثانوية العامة، يحيى محمد فرغلى شعبة علمى رياضة من محافظة الإسكندرية، قال إنه لم يتابع المؤتمر الخاص بوزارة التعليم، لكنه فوجئ بمكالمات أصدقائه تنهال عليه لتهنئته، وإن الوزير د. طارق شوقى ذكر اسمه فى المؤتمر، لكنه لم يصدق هذا، وذهب ليبحث ما إذا كان هناك أشخاص آخرين فى مدرسته يحملون اسمه، وحينما لم يجد أحدا آخر فى المدرسة يحمل اسمه، أدرك أنه المقصود.

 

وأكد يحيى، أنه لم يكن يعرف أن هناك مؤتمرا لوزارة التربية والتعليم لإعلان الأوائل.

احد اوائل الثانوية العامة
احد اوائل الثانوية العامة

 

وقال يحيى، أنه يود دخول كلية الهندسة شعبة الكهرباء، وذكر الثالث مكرر أن والدته بكت بعد معرفتها النتيجة وسجدت شكرا لله، فيما هنأه والده وشعر بالبهجة، خاصة أنه الابن الكبير وأول تجربة للثانوية العامة فى المنزل.

وأضاف يحيى محمد فرغلى، أنه لم يكن يتوقع أبدا أن يكون من الأوائل، لكنه توقع فى نفس الوقت أن يحصل على مجموع كبير ولكن ليس لدرجة أن يكون من الأوائل على مستوى الجمهورية.

كما استضاف تليفزيون اليوم السابع، جورج يسرى شحاته الأول علمى علوم، ووالده فى لقاء خاص، وقال جورج أنه لم يتابع مؤتمر وزير التربية والتعليم، لكنه فوجئ أن ابن عمه اتصل به وأخبره أنه من أوائل الثانوية العامة.

وأكد جورج أنه تم فصله من المدرسة لذلك حول الدراسة إلى نظام المنازل، وذلك لعدم قدرته على الانتظام فى الدراسة، ورغم تفوقه فى الدراسة إلا أن جورج أشار إلى أنه لم يحرم نفسه من العيش بشكل طبيعى والتواجد مع إخوته فى حياتهم اليومية.

وأوضح أنه كان يذاكر دورسه يوميًا حوالى من 6 إلى 7 ساعات وزاد هذا الوقت قليلًا قبل الامتحانات.

 

وأوضح أنه كان يتابع وسائل التواصل الاجتماعى "فيسبوك" وغيرها خلال فترة الدراسة.

أما والد جورج فقد قال لـ"اليوم السابع" إن الله عوض صبره بنجاح نجله وحصوله على مجموع مرتفع، وأن ابنه امتنع عن حضور الدروس الخصوصية بعد انتشار فيروس كورونا، رغم أنه كان يأخذ دروس خصوصية في كافة المواد قبلها.

جانب من التغطية لتلفزيون اليوم السابع
جانب من التغطية لتلفزيون اليوم السابع

 

وأشار جورج، إلى أن أصعب مادة بالنسبة له كانت الجيولوجيا بسبب عدم قدرته على الحفظ منذ الصغر.

وقال والد جورج إن والدته توفيت منذ وجود نجلهم في الحضانة، وكان تتمنى أن نجلها يكون طبيبا، لكن الله يرحمها لم تراه، وأنه قام بدوره ودورها سويا بعد رحيلها، فيما قال جورج أنه كان يتمنى أن تكون والدته على قيد الحياة كي تفرح به، لكن الله عوض صبره خيرا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة