خالد صلاح

9 مطالب للناشرين لإنقاذ صناعة النشر فى العالم العربى

الأربعاء، 26 أغسطس 2020 06:00 م
9 مطالب للناشرين لإنقاذ صناعة النشر فى العالم العربى جانب من الندوة
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

عقد المجلس الأعلى للثقافة بأمانة الدكتور هشام عزمى، ندوة بعنوان: "التشريعات المطلوبة لحماية وتطوير صناعة النشر"، نظمتها لجنة الكتاب والنشر، وأدارها الدكتور محمد فتحى عبد الهادى، وبمشاركة الدكتور حسام لطفى مقرر لجنة حماية الملكية الفكرية، والناشر محمد رشاد رئيس اتحاد الناشرين العرب، والناشر سعيد عبده مصطفى رئيس اتحاد الناشرين المصريين.

قال الدكتور حسام لطفى، إن المصريين القدماء هم أول من عرف حقوق الملكية الفكرية، مستشهدًا بإحدى البرديات، التى تضمنت ما يؤكد أن محتواها تم نسخه من بردية أخرى أقدم مع ذكر مؤلف البردية الأولى، لذا فكانت لهم الريادة فى وضع مبدأ إعلاء قيمة الحق، وكذلك أن تنسب الحقوق إلى أصحابها، وانتقل إلى اصطلاح الناشر من منظور قانونى، يفرق بين نشر محتوى وإتاحته فى ظل تحول تكنولوجيا الطباعة إلى "PDF".

وأوضح الدكتور حسام موافى، الآن بات من المتعارف عليه نشر الكتب إلكترونيًا على مواقع مخصصة لهذا الغرض عبر شبكة الإنترنت، وتلك تعد عملية إتاحة لهذا الكتاب على سبيل المثال، موضحًا أنه كلما اتسعت الهوة بين المؤلف والناشر، زادت الحاجة لوجود تشريعات حامية للإتاحة والنشر، كما أن صناعة النشر ترتبط أيضًا بالنقل والبريد، فنجدها تخضع لتطبيق الجمارك، إلا أن بوابة "السايبر" المعلوماتية التى تعاظم دورها خلال الأعوام الأخيرة، تتميز بعدم خضوعها لتطبيق الجمارك، فنجد الآن من يستطيع شراء نسخة برمجية لنظام حاسوب، تصدره إحدى الشركات الواقعة فى الولايات مثلًا بشكل إلكترونى كامل.

جانب من الندوة
جانب من الندوة

 

وجاءت مطالب رئيسى اتحاد الناشرين العرب والمصريين كالتالى :

ــ ناشد محمد رشاد، الحكومات العربية أن تضع قطاع صناعة النشر ضمن حزم الدعم المختلفة.

ــ  طالب بالإعفاء الكامل من فرض الضرائب على مستلزمات إنتاج الكتاب.

ــ أوصى بتخصيص مبالغ مالية لشراء الكتب من الناشرين من خلال وزارات التربية والتعليم لتعزيز المكتبات المدرسية.

أما رئيس اتحاد الناشرين المصريين، سعيد عبده فطالب:

ــ الحفاظ على حماية الملكية الفكرية حيث أنها الدرع الذى يحمى تلك الصناعة المهمة بكل عناصرها متضمنة المؤلف والناشر.

ــ التصدى لعمليات التزوير والقرصنة التى تزايدت بشكل كبير، حيث أصبحت توازى صناعة النشر نفسها.

ــ طالب الحكومة أن تتبنى إطلاق الحملات الإعلامية التى توضح أهمية صناعة النشر للمجتمع.

ــ  أهمية دعم وزارة الثقافة لصناعة النشر فى مصر بشكل فعال.

ــ مطالبًا الجهات المعنية بتيسير إجراءات إصدار تراخيص مزاولة مهنة النشر من سجل تجارى وخلافه.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة