خالد صلاح

أفضل مداخلة.. مستشار رياضى دولى: كهربا مجبر على دفع غرامة فيفا وإلا سيتعرض للإيقاف

السبت، 15 أغسطس 2020 02:00 ص
أفضل مداخلة.. مستشار رياضى دولى: كهربا مجبر على دفع غرامة فيفا وإلا سيتعرض للإيقاف محمود كهربا
ماجد تمراز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تستقبل البرامج التليفزيونية الحوارية، المعروفة إعلاميًا ببرامج الـ"توك شو"، فى فترة المساء، يوميًا، العديد من التصريحات ذات الأهمية، حيث تتضمن أهم القضايا التى تشغل بال المواطنين والرأى العام، محليًا ودوليًا، من عدة مسئولين، ومواطنين عاديين، لمناقشتها، وطرح مقترحات لحلها، والعمل عليها، ويرصد "اليوم السابع" أفضل مداخلة جاءت بهذه البرامج ليقدمها لقرائه ومتابعيه، حيث تأتى أفضل مداخلة: مستشار رياضى دولى: كهربا مجبر على دفع غرامة فيفا وإلا سيتعرض للإيقاف.

قال محمد فضل الله، المستشار الرياضي الدولي، إن اللاعب محمود كهربا يمكنه أن يطعن في قرار فيفا، مشيرا إلى أنه لابد أن يدفع الغرامة، وأن النادي البرتغالي مشترك معه في الغرامة التي سيتم دفعها، موضحا أنه في حالة رفض كهربا أو النادي البرتغالي تسديد الغرامة، فإنه سيجرى إيقاف كهربا لمدة 6 أشهر، وسيتم الأمر للتفاوض بينهما، ولكن في النهاية الزمالك سيحصل على قيمة الغرامة التي أقرها فيفا.

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي رامي رضوان ببرنامج "مساء dmc" الذي يذاع على قناة dmc، أن النادي الأهلي ليس طرفا في الأمر، وفي حال إيقاف محمود عبد المنعم كهربا، ومرور الستة أشهر الإيقاف ولم يسدد الغرامة، سيتم تغليظ العقوبة وتكرار الإيقاف، مشيرا إلى أنه الأطراف الثلاثة هم الزمالك وكهرباء والنادي البرتغالي.

وأوضح، أن الطعن لن يسقط المبلغ، مشيرا إلى أنه قد يحدث تخفيض في المبلغ، موضحا أن الاتحاد الدولي رأى عدم إيقاف اللاعب في البداية كعقاب، ورجح استخدام عقوبة الغرامة.

كان أكد المستشار القانوني نهاد حجاج، فى تصريح خاص لـ"تليفزيون اليوم السابع"، أن ما تم تداوله اليوم بشأن قرار معاقبة اللاعب محمود كهربا، ما هو إلا منطوق الحكم، موضحا أن الحيثيات حتى الآن لم يتم إعلانها رسميا. وأضاف حجاج، أن الخاسر في تلك القضية هو اللاعب محمود كهربا، وكذلك النادي الأهلي، لأن المادة 17 مادة 2 في لوائح الاتحاد الدولي الخاصة بتوضيح النظام الأساسي لانتقال اللاعبين، تنص على إلزام اللاعب بسداد العقوبة بالتضامن مع النادي الذي انتقل إليه وهو النادي الأهلي في تلك الواقعة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة