خالد صلاح

مرشد سياحي تيوبرز.. مرشدون يواجهون آثار كورونا على السياحة العالمية بفيديوهات ثقافية.. عضو بالنقابة: مخرج من البطالة الإجبارية وإجادتنا لـ 30 لغة يجذب سائحين جُدد.. ووكيل "الأقصر": جدران المعابالأكثر إقبالا

الخميس، 13 أغسطس 2020 10:00 م
مرشد سياحي تيوبرز.. مرشدون يواجهون آثار كورونا على السياحة العالمية بفيديوهات ثقافية.. عضو بالنقابة: مخرج من البطالة الإجبارية وإجادتنا لـ 30 لغة يجذب سائحين جُدد.. ووكيل "الأقصر": جدران المعابالأكثر إقبالا
كتبت آية دعبس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أثرت جائجة كوفيد 19، بشكل مباشر على حركة السياحة بين دول العالم، بشكل عام، وأنعكس ذلك بشكل خاص على مصدر دخل أكثر من 10 آلاف مرشد سياحى فى مصر، وللتغلب على ذلك حاول عددا من المرشدين السياحيين إيجاد بدائل لمزاولة مهنتهم واستغلال خبراتهم فى الترويج لمصر بأكثر من 30 لغة، وتحقيق عائد مادى مستقبلا، وذلك من خلال إطلاق مجموعة من الفيديوهات القصصية لأثار والأماكن السياحية التى تُميز مصر.

السياحة (6)


وقال محمد أبو حجر، عضو مجلس النقابة العامة للمرشدين السياحيين، مرشد سياحى لغة روسية، إن توقف حركة السفر بين بلدان العالم إنعكست مباشرة على وجود السائحين، وجعلت المرشدين السياحيين يواجهون بطالة إجبارية لفترة قد تطول، حتى فى حال تخطى مصر أزمة كورونا، نظرا لاستمرار انتشار الفيروس فى الكثير من دول العالم، لذا كان لابد من إيجاد وسيلة بديلة للدخل للعمل من المنزل، لذا كان لابد من وجود طريقة مختلفة لمزاولة المهنة، والخروج من الإطار التقليدى للمهنة، والنظر فيما يملكه المرشدين من إمكانيات لخلق مصدر دخل جديد لهم.

 

السياحة (2)

وأضاف أبو حجر، فى تصريحات خاصة لليوم السابع،: كل الأفكار التى تعتمد أو تدعو إلى ممارسة نوع أخر من المهن غير الإرشاد السياحى، قد لا تكون مناسبة خاصة أن جميعهم يحتاجوا إلى رأس مال للبداية، وهو أمر معرض للنجاح أو الفشل، لكن فى ظل ما يملكه المرشدين السياحيين من خبرة بالتاريخ المصرى والآثار المصرية بالعديد من اللغات، حيث يتعدى عدد اللغات التى يتحدثها المرشدين السياحيين فى مصر الـ30 لغة، وقدرتهم على التحدث لفترات ووضع المعلومات فى إطار قصصى لجذب انتباه المستمعين، وتوصيل الأفكار للجميع، يجعل العمل كمرشد سياحى "يوتيوبرز" حل جيد، خاصة أنه لا يحتاج إلى أى تكلفة.


السياحة (1)

وأوضح أن فكرته تعتمد على استغلال تلك الامكانيات للعمل على إنتاج فيدويهات على اليوتيوب، تتضمن محتوى علمى وثقافى فى تخصصات المرشدين السياحيين، من خلال استغلال قدرات المرشدين والتنوع المعرفى لديهم واللغات الأجنبية التى يتقونها والقدرة على الحكى والقصص بما يتناسب مع الأعمار المختلفة، قائلا: لدينا من المحتوى ما ليس لدى غيرنا من اليوتيوبرز فى العالم كله، تمكننا من الترويج لمصر فى كل الدول المهتمة بزيارتها، والتى قد يترتب عليها جذب أنظار سائحين جُدد من غير المعتادين على زيارة مصر، وبالتالى ما يمكن أن يقدمه المرشدين السياحيين لمصر، من خلال تلك التجربة، هو جعل اسم مصر فى أعين وأذهان وسمع السائحين المُعتادين على زيارتها، وغير المُحتملين لتحويلهم إلى زائرين محتملين مع عودة الحركة السياحية كما كانت قبل كورونا.

السياحة (5)

فى سياق مُتصل، قال محمود الطيب، وكيل نقابة المرشدين السياحيين بالأقصر، مرشد سياحى إنجليزى وألمانى، إنه بدأ فى إطلاق مجموعة من الفيديوهات التثقيفية منذ 2012، وتوقف لعدة سنوات، ثم استأنف العمل بها مُجدددا، باهتمام كبير مع بداية جائحة كورونا، نتيجة لتوقف حركة السياحة، لافتا إلى أن المرشد السياحى يمكنه تسجيل فيدويهات بالعديد من الأماكن السياحية والأثرية أكثر من غير لطبيعة عمله، مشيرا إلى أن رد الفعل من المرشدين السياحيين إيجابى مع تلك الفيديوهات.

السياحة (7)

وأضاف الطيب، فى تصريحات لليوم السابع،: مع وجود وسائل التواصل الاجتماعى مثل "فيس بوك والانستجرام" أصبح من السهل الوصول إلى عدد أكبر ومتنوع من الجمهور، إلا أن أهم شئ اختيار الموضوعات لجذب اهتمام الجمهور المستهدف، لافتا إلى أن أكثر الموضوعات التى لاقت إقبال كانت موضوعات عامة، مثل: لعنة الفراعنة، والزئبق الأحمر، ولماذا نتحدث مصرى؟ وعددا من القراءات فى الكتابات على جدران المعابد، مثل: مقصورة أمن رع، سيتى الثانى، وألقاب رمسيس الثانى، وغيرها بلغات أجنبية مثل الألمانى، والإنجليزى.

السياحة (3)
السياحة (4)
 
السياحة (8)
 

 

السياحة (9)
 

 

السياحة (10)
 

 

السياحة (11)
 

 

السياحة (12)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة