خالد صلاح

تعرف على أبرز المشاركين فى مباراة قدامى الأهلي بافتتاح الاستاد الليلة

الأربعاء، 12 أغسطس 2020 01:50 م
تعرف على أبرز المشاركين فى مباراة قدامى الأهلي بافتتاح الاستاد الليلة خالد بيبو
كتب فتحى الشافعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يشارك عدد كبير من نجوم الأهلي القدامي في مباراة كرة قدم على هامش افتتاح استاد الأهلي، المقرر افتتاحه مساء اليوم، ومن المقرر أن يشارك فى المباراة أكثر من لاعب عبر أجيال مختلفة منهم، خالد بيبو وأمير عبد الحميد وشريف عبد الفضيل وإسلام الشاطر ووائل رياض "شيتوس" وأحمد أبو مسلم وأيمن شوقي وأحمد شوبير.

وكشف الإعلامى أحمد شوبير كواليس حفل تدشين استاد السلام بمسماه الجديد استاد الأهلى، والمقرر له السابعة مساء اليوم الأربعاء، وقال شوبير فى برنامجه الإذاعى عبر أون سبورت إف إم، "نجح الأهلى فى الاتفاق مع شركة استادات فى الحصول على استاد السلام وتغيير مسماه، لأن ميزانية القلعة الحمراء لا تسمح فى الوقت الحالى بإنشاء استاد، الأهلى لو فكر فى بناء استاد لازم يسع حضور 60 ألف مشجع، وهذا يتطلب ميزانية ضخمة للغاية لا تتوافر فى القلعة الحمراء حالياً".

وأضاف شوبير، "لو نجح الأهلى فى بناء استاد سيترك السلام على الفور، ولكن أشك أن الأهلى يستطيع فعل هذا فى السنوات القليلة المقبلة، لاسيما أن أرض أكتوبر قد لا تصلح لهذا الحدث، وكذلك أرض مدينة نصر كانت مخصصة للاستاد ولكن لقربها من المطار لم تعد تصلح لإنشائه، لذا تم تحويلها لمقر ثانٍ للنادى بإمكانيات مميزة، مشروع استاد للأهلى أو الزمالك فى الوقت الحالى صعب للغاية أن يرى النور".

من ناحية أخرى، أكد شوبير أن "الإنتاج الحربى لن يخرج من ملعبه، وأن الأهلى سيخوض مبارياته المحلية والأفريقية على استاده الجديد، وإذا كانت هناك مباريات تحتاج كثافة جماهيرية على الصعيد الأفريقى سوف يلعبها باستاد القاهرة، مؤكداً أن لاعبى الأهلى يعشقون اللعب على استاد القاهرة لأن أرضيته عالمية بالفعل، وأن الفريق سيخوض مرانه الرئيسى قبل أى مباراة على استاد السلام ولكن التدريب اليومى سيظل فى التتش.

وأضاف شوبير، "محمود الخطيب أبرم الاتفاق مع شركة استادات فى سرية تامة للغاية، وفوجئ أعضاء المجلس بخروج استاد الأهلى للنور باستثناء محمد سراج الذى كان مشرفاً على هذا الملف".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة