خالد صلاح

أوباما مهدد باستمرار غيابه عن الزمالك أمام مصر للمقاصة

الثلاثاء، 11 أغسطس 2020 05:00 ص
أوباما مهدد باستمرار غيابه عن الزمالك أمام مصر للمقاصة يوسف أوباما
كتب عمرو جاب الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ما زالت الشكوك تحوم حول قدرة يوسف أوباما، صانع ألعاب الزمالك، للحاق بالمشاركة مع الأبيض فى مباراة مصر للمقاصة المقبلة، المقرر إقامتها يوم السبت المقبل، وذلك ضمن منافسات الجولة التاسعة عشر من مسابقة الدورى الممتاز، التى ستقام على استاد القاهرة، نظرًا لمعاناته من إصابة فى العضلة الأمامية والتى أبعدته عن الفريق الأبيض مؤخرًا، بعدما غاب عن المشاركة مع الفريق فى مباراته أمام المصرى، فى اللقاء المؤجل بينهما من الجولة الرابعة عشر من مسابقة الدورى الممتاز، ومن بعدها مباراته أمام الاتحاد السكندرى، فى اللقاء الذى جمع بينهما مساء أمس الإثنين، فى الجولة الثامنة عشر من المسابقة التى استأنفت منافساته عقب فترة طويلة من التوقف بسبب الإجراءات الاحترازية لتجنب انتشار فيروس كورونا.

ويقوم أوباما خلال الفترة الجارية بتنفيذ برنامج تأهيلى خاص للتعافى من الإصابة التى لحقت به حيث يجرى معه الجهاز الطبى للزمالك، محاولات لتجهيزه خلال الفترة الجارية، للتواجد مع الفريق فى المباريات المقبلة خاصة فى مواجهة الأهلى فى الدورى الممتاز، المقرر لها يوم 22 من شهر أغسطس الجارى، فى الجولة الحادية والعشرون من المسابقة المحلية، والتى يسعى فيها الفريق الأبيض لتحقيق الانتصار خاصة إن الديربى يعد بمثابة بطولة خاصة لدى جماهير الفريقان، وذلك بعدما استعاد الفريق الأبيض لجهود الثنائى المغربى مؤخرًا عقب عودتهما من بلادهما يوم الأربعاء الماضى.

ويرغب الفرنسى باتريس كارتيرون، المدير الفنى للزمالك، فى تجهيز يوسف أوباما بصورة تامة، حتى يكون جاهزًا للمشاركة مع الأبيض فى المواجهات الهامة المقبلة، نظرًا لأنه أحد الأعمدة الأساسية للفريق، بعدما شارك هذا الموسم مع الزمالك فى 23 مباراة بواقع 8 مباريات فى دورى أبطال إفريقيا و13 مباراة فى الدورى الممتاز ومباراة فى كأس مصر ومثلها فى السوبر الإفريقى، أحرز خلالهم هدفين، وكان أحد الأعمدة الأساسية فى خطورة الأبيض قبل توقف النشاط الرياضى وساهم مع الفريق فى تحقيق الانتصارات للفارس الأبيض، الذى توج ببطولتى السوبر الإفريقى والمصرى على حساب الترجى التونسى والأهلى، على الترتيب، خلال شهر فبراير الماضى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة