خالد صلاح

السلطات الموريتانية تستدعى أفراد من عائلة الرئيس السابق للتحقيق فى تهم فساد

الإثنين، 10 أغسطس 2020 07:53 م
السلطات الموريتانية تستدعى أفراد من عائلة الرئيس السابق للتحقيق فى تهم فساد الرئيس الموريتانى الأسبق محمد ولد عبد العزيز
كتب مصطفى عنبر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استدعت الشرطة الموريتانية، مساء الأحد، أفرادا من عائلة الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، للمثول أمام المحققين بناء على ورود أسمائهم فى شبهات فساد أثارها تقرير صادر عن لجنة تحقيق برلمانية نهاية يوليو الماضى، وفقا لموقع "صحراء ميديا".

 

ونقل الموقع عن مصادر، قولهم إن الشرطة استمعت لاثنين من أفراد أسرة الرئيس السابق، ورد اسميهما فى التقرير النهائى للجنة التحقيق البرلمانية.

 

وكان أفراد من الشرطة الموريتانية قد سلموا الاستدعاء إلى عائلة الرئيس السابق، مساء أمس الأحد، فى منزله بمقاطعة لكصر فى نواكشوط.

 

ويأتى الاستماع إلى أفراد من عائلة الرئيس السابق فى إطار التحقيق الابتدائى، الذى فتحته السلطات القضائية الموريتانية، وتم بموجبه استدعاء عدد من الوزراء والمسؤولين الذين وردت أسماءهم فى قضايا أثارها التحقيق البرلمانى.

 

وجرى استدعاء المدير العام للشركة الوطنية للصناعة والمناجم (سنيم) المختار ولد اجاى، والوزير الأول السابق يحيى ولد حدمين، وعدة مسؤولين آخرين.

 

فى غضون ذلك أقالت رئاسة الجمهورية، مساء أمس الأحد، الوزراء المشمولين بالتحقيق، وذلك من أجل التفرغ للدفاع عن أنفسهم، وفق ما أعلن الوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية.

 

وأكد الوزير فى حديثه أمام الصحفيين، أن الرئيس محمد ولد الشيخ الغزوانى لم ولن يتدخل فى عمل السلطتين التشريعية والقضائية، تماشياً مع ما قال الوزير إنه «مبدأ فصل السلطات».


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة