خالد صلاح

المضادات الحيوية فقط نجحت فى علاج التهاب الزائدة الدودية عند الأطفال

السبت، 01 أغسطس 2020 09:00 م
المضادات الحيوية فقط نجحت فى علاج التهاب الزائدة الدودية عند الأطفال التهاب الزائدة الدودية عند الأطفال
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التهاب الزائدة الدودية هو السبب الأكثر شيوعًا لجراحة البطن الطارئة فى مرحلة الطفولة، ولكن خيارات العلاج غير الجراحية قابلة للتطبيق أيضاً، حيث وجدت دراسة أجراها اتحاد جراحة الأطفال بالولايات المتحدة أن المضادات الحيوية وحدها نجحت فى علاج الأطفال المصابين بالتهاب الزائدة الدودية البسيط، بحسب موقع "ميديكال".

 

7

 

ومن بين 1068 مريضاً من 10 مراكز صحية مسجلة فى الدراسة، فإن 67.1% من أولئك الذين اختاروا لإدارة رعايتهم فى البداية من خلال المضادات الحيوية وحدها لم يواجهوا أى آثار جانبية ضارة ولم يحتاجوا لاحقًا إلى استئصال الزائدة الدودية عن طريق موعد المتابعة لمدة عام واحد.

هذا البحث، الذى نُشر فى مجلة JAMA، يتوسع فى دراسة تجريبية أولية والتى أظهرت لأول مرة فعالية وسلامة الإدارة غير الجراحية لالتهاب الزائدة الدودية عند الأطفال.

وذلك من خلال إظهار أن الأطفال الذين تم إدخالهم إلى المستشفى بسبب التهاب الزائدة الدودية البسيط - الذين عانوا من آلام فى البطن لمدة لا تزيد عن 48 ساعة، لديهم خلايا دم بيضاء عد أقل من 18000 وخضع لفحص بالموجات فوق الصوتية أو الأشعة المقطعية لاستبعاد التمزق والتحقق من أن الزائدة الدودية كانت 1.1 سم أو أصغر والذين تم اختيارهم فى البداية للعلاج بالمضادات الحيوية يمكن إرسالها بنجاح إلى المنزل دون استخدام الجراحة التقليدية.

 

 

500

 

 

وقال الدكتور يتر مينيسي، الباحث الرئيسي للدراسة، "بالنسبة للجراحة، فإن مخاطرها أعلى حيث يحتاج المرضى إلى التخدير العام، وهناك احتمال بنسبة 1-2% لمضاعفات كبيرة و5-10% لمضاعفات طفيفة". .

ووجدت الدراسة أن كلا من المرضى الذين اختاروا الخضوع للجراحة والذين اختاروا إدارة الرعاية غير الجراحية باستخدام المضادات الحيوية فقط كان لديهم معدلات مماثلة من التهاب الزائدة الدودية، وأبلغوا عن رضاء مماثل للرعاية الصحية في 30 يومًا ونوعية الحياة في عام واحد.

Appendicitis-in-children

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة